المكسيك "تيأس" من سامباولي .. وتقترب من مدربها السابق

كشف موقع "ميديوتيمبو دوت كوم" الرياضي أن الاتحاد المكسيكي أصبح مهتما بالحصول على خدمات الأرجنتيني ريكاردو لا فولبي لتدريب المنتخب لفترةٍ ثانية، بعد استبعاد مارسيلو بيلسا، وخورخي سامباولي، المدرب الحالي لتشيلي، من حساباته.

وطبقا للموقع المذكور، قام الاتحاد المكسيكي بفتح باب المحادثات مع المدرب الأرجنتيني الذي يقود حاليا نادي خاجواريس دي تشيباس، لقيادة المنتخب المكسيكي مرة أخرى، بعد أن كان قد قاده بين 2002 و2006.

وأبدى لا فولبي استعداده لخلافة ميجيل هيريرا، المدير الفني السابق للمنتخب المكسيكي، والذي أقيل من منصبه مؤخرا بعد المشاجرة التي وقعت بينه وأحد مذيعي القنوات التلفزيونية في إحدى المطارات الأميركية.

وتردد اسم لا فولبي-والذي قاد كوستاريكا أيضا بين 2010 و2011-في الآونة الأخير بعد فشل التعاقد مع بيلسا، وإصرار سامباولي على الاستمرار مدربا لتشيلي.

ويعتبر البرازيلي ريكاردو فيريتي، المدير الفني لنادي تيجريز المكسيكي، أحد أبرز المرشحين أيضا لقيادة المنتخب، إلا أن حظوظه تقلصت بعض الشيء عقب خسارته المباراة النهائية لبطولة كوبا ليبيرتادوريس 2015 أمام ريفر بليت الأرجنتيني.

وتستعد المكسيك لخوض مباراتين وديتين أمام كل من ترينداد وتوباجو في 4 سبتمبر/أيلول، والأرجنتين في الـ8 من نفس الشهر، قبل أن تواجه المنتخب الأميركي في 10 أكتوبر/تشرين الأول القادم لتحديد هوية المتأهل إلى بطولة كأس القارات 2017 بروسيا.



مباريات

الترتيب

H