البرازيل تواجه تركيا والنمسا وديا في نوفمبر

ريو دي جانيرو - أعلن الاتحاد البرازيلي لكرة القدم أن منتخب البلاد سيخوض مباراتين وديتين أمام كل من تركيا والنمسا في تشرين ثان/نوفمبر المقبل.

وأكد الاتحاد البرازيلي أن منتخب السامبا بقيادة المدير الفني الجديد واللاعب المخضرم السابق كارلوس دونجا سيلاقي نظيره التركي في اسطنبول في 12 تشرين ثان/نوفمبر المقبل على أن يلعب أمام النمسا في العاصمة فيينا بعد ذلك بستة أيام، لتكون المباراة الأولى التي تجمع البلدين منذ عام 1988عندما فازت البرازيل على النمسا بهدفين نظيفين في مباراة ودية أيضا.

وستكون مباراتا المنتخب البرازيلي أمام تركيا والنمسا هما أخر المباريات التي سيخوضها المنتخب البرازيلي في عام 2014 الذي جاء مخيبا لأمال البرازيليين بعد أن أخفقوا في الحصول على اللقب العالمي السادس لهم في تاريخهم عقب سقوطهم المروع والتاريخي أمام المنتخب الألماني في الدور قبل النهائي من المونديال الماضي بنتيجة 7-1.

وأسفر الإخفاق في مونديال 2014 عن رحيل لويز فليبي سكولاري المدير الفني السابق للمنتخب البرازيلي ليخلفه في منصبه مواطنه كارلوس دونجا الذي عاد إلى قيادة منتخب السامبا مجددا بعد رحيله عنه في 2010 عقب خروجه من مونديال جنوب أفريقيا.

واستهل دونجا مشواره مع المنتخب البرازيلي بالفوز بوديتين أمام كل من كولومبيا وإكوادور بنتيجة 1- صفر.

وستكون التجربة القادمة لدونجا يوم السبت المقبل عندما يواجه المنتخب الأرجنتيني وصيف بطولة كأس العالم الأخيرة بقيادة النجم الكبير ليونيل ميسي في العاصمة الصينية بكين، ثم ملاقاة المنتخب الياباني بعد ذلك بثلاثة أيام في سنغافورة.



مباريات

الترتيب

H