رونالدو يُسبب عقدة لديشامب قبل مواجهة فرنسا والبرتغال

باريس - اعترف ديدييه ديشامب المدير الفني لمنتخب فرنسا لكرة القدم الإثنين أنه يواجه مشكلة (معقدة) تتمثل في كيفية إيقاف نجم المنتخب البرتغالي كريستيانو رونالدو خلال مباراة المنتخبين الودية السبت القادم.

ويقدم رونالدو (29 عاما) أفضل مستوى له طوال مسيرته مع كرة القدم بعدما أحرز ثلاثة أهداف (هاتريك) للمرة الثالثة في مبارياته الأربع الأخيرة مع فريقه ريال مدريد بالدوري الإسباني، والتي كان آخرها خلال فوز الفريق الملكي 5-صفر على ضيفه أتليتك بلباو الأحد، ليتربع صاروخ ماديرا على صدارة قائمة هدافي المسابقة برصيد 13 هدفا في ست مباريات خاضها مع الريال هذا الموسم.

ولم يظهر رونالدو بمستواه المعهود مع المنتخب البرتغالي في المونديال الماضي بالبرازيل بسبب معاناته من الإصابة قبل وأثناء البطولة، ويأمل حاليا في العودة إلى أدائه الطبيعي مع منتخب بلاده، وهو ما يسبب صداعا كبيرا في رأس ديشامب.

وصرح ديشامب "إن الأمر يبدو معقدا، إنه لاعب يتمتع بكفاءة فنية عالية للغاية، والجماهير التي سوف تأتي إلى الملعب ستكون سعيدة لرؤيته، أنا لا أعرف ما إذا كان سيلعب أو كم من الوقت سيلعبه في اللقاء خاصة وأن البرتغال لديها مباراة هامة بعد ثلاثة أيام".

وتأتي هذه المباراة الودية في إطار استعدادات منتخب البرتغال لمواجهة مضيفه منتخب الدنمارك الثلاثاء القادم في التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأوروبية (يورو 2016) المقرر إقامتها بفرنسا.

ولا بديل أمام المنتخب البرتغالي سوى حصد النقاط الثلاثة لاسيما بعد خسارته المفاجئة على ملعبه صفر- 1 أمام نظيره الألباني في الجولة الأولى للتصفيات وهي الخسارة التي تسببت في إقالة مدرب الفريق باولو بينتو.



مباريات

الترتيب

H