اتلتيكو مدريد ينفجر غضباً في وجه برشلونة وجريزمان

مدريد - استدعى أتلتيكو مدريد وصيف بطل دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم أنطوان جريزمان للانضمام إلى تدريبات الفريق استعدادا للموسم الجديد رغم إعلان اللاعب قبل شهرين رحيله عن النادي الذي اتهم المهاجم الفرنسي بعدم احترامه بمفاوضاته مع برشلونة.

وأصدر أتلتيكو بيانا شديد اللهجة عبر موقعه على الإنترنت اليوم الجمعة عقب إعلان جوسيب ماريا بارتوميو رئيس برشلونة أن الرئيس التنفيذ للنادي عقد اجتماعا مع ميجل أنخيل جيل مارين الرئيس التنفيذي لأتلتيكو مدريد بشأن انتقال جريزمان.

وزعم أتليتيكو أن جريزمان وبرشلونة شرعا في مفاوضات انتقال اللاعب إلى نو كامب في فبراير/شباط الماضي واتفاقا على الصفقة في مارس/آذار أثناء مواجهة يوفنتوس في دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا والتي خسرها أتلتيكو بنتيجة 3-2 في مجموع مباراتي الذهاب والعودة.

وقال أتلتيكو في بيانه: "يرغب أتلتيكو مدريد في الإعراب عن رفضه الشديد لتصرفات الطرفين خاصة برشلونة لحثه اللاعب على إنهاء علاقته التعاقدية مع ناديه".

وقال أتلتيكو أيضا إن برشلونة انتهك فترات التفاوض المحددة مع اللاعبين وغير من القواعد الأساسية للنزاهة في أي رياضة وتسبب في "أضرار جسيمة لنادينا والملايين من جماهيره".

وأضاف البيان أن أتلتيكو رفض طلبا من برشلونة للتفاوض بشأن قيمة صفقة جريزمان بدلا من دفع 120 مليون يورو قيمة الشرط الجزائي في عقد المهاجم الفرنسي مع النادي.

وقال النادي: "كان رد أتلتيكو مدريد سلبيا تماما. لأننا نثق في أن برشلونة واللاعب لم يحترما أتليتيكو مدريد وجماهيره، نتيجة لذلك أبلغ أتلتيكو مدريد اليوم اللاعب وشقيقته ووكيل أعماله ومحاميه أنه ينبغي على أنطوان جريزمان الحضور للنادي يوم الأحد المقبل لخوض بداية فترة الإعداد للموسم الجديد مع زملائه بالفريق وفقا لالتزاماته التعاقدية مع النادي".

وقال جريزمان في مقطع مصور في مايو/أيار الماضي إنه سيغادر أتلتيكو بدون تأكيد وجهته المقبلة بينما رفض اللاعب عرضا للانتقال إلى برشلونة العام الماضي، وأعلن استمراره مع أتلتيكو في فيلم وثائقي أطلق عليه "القرار".

ورفض بارتوميو رئيس برشلونة التعليق على بيان أتليتيكو عندما سأله أحدهم خلال تقديم اللاعب فرانكي دي يونج في نو كامب اليوم.

ولم يتنس الوصول إلى ممثلي جريزمان للتعليق على البيان.

 



مباريات

الترتيب

H