سولاري الغاضب: ما جدوى وجود حكم الفيديو المساعد

رويترز

مدريد - كان سانتياجو سولاري مدرب ريال مدريد غاضبا وتساءل عن جدوى وجود حكم الفيديو المساعد في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بعدما رفض الحكم احتساب ركلة جزاء بدت واضحة لفريقه خلال هزيمته المفاجئة 2-صفر أمام ريال سوسيداد اليوم الأحد.

ومع تأخر ريال 1-صفر في الشوط الثاني سقط البرازيلي الشاب فينيسيوس جونيور بعد تدخل من الحارس جيرونيمو رويي لكن الحكم خوسيه لويس مونيرا رفض احتساب ركلة جزاء أو استشارة حكم الفيديو المساعد.

وقال سولاري في مؤتمر صحفي عقب المباراة: "لو لم يُستخدم حكم الفيديو المساعد في لعبة مثل هذه فهذا يعني أنه يفقد جدوى وجوده، نحن بشر والكل يرتكب أخطاء لكن من الصعب فهم الأمر عندما تكون لديك فرصة النظر إلى الدليل مرة أخرى ولا تفعل".

وأقر الاتحاد الإسباني استخدام تقنية حكم الفيديو المساعد، التي نالت إشادة كبيرة بعد نجاحها في كأس العالم 2018، في دوري الأضواء هذا الموسم.

وتجاهل الحكم مطالب ريال بالحصول على ركلة جزاء في الشوط الأول عندما اصطدم سيرجيو راموس قائد ريال مع اسير ياراميندي لاعب وسط سوسيداد.

وأضاف سولاري: "أعتقدت أن الواقعة الأولى ركلة جزاء محتملة لكن أمنح الحكم الحق في التشكيك فيها لكن الثانية تحتسب في كل يوم من الأسبوع".

وهذه هي الهزيمة السادسة لريال في الدوري هذا الموسم وأصبح في المركز الخامس بعد 18 مباراة وتعقدت آماله في اللحاق ببرشلونة المتصدر الذي يبتعد عنه بعشر نقاط.

وتقدم سوسيداد في الدقيقة الثالثة من ركلة جزاء نفذها ويليان جوزيه وحسم لاعب الوسط روبن باردو الفوز بضربة رأس قرب النهاية بعدما طُرد لوكاس فاسكيز جناح ريال لحصوله على إنذارين.

 



مباريات

الترتيب

H