فالفيردي لا يشعر بالندم بعد الهزيمة من ليجانيس

أ.ف.ب

 

عبّر إرنيستو فالفيردي، المدير الفني لبرشلونة، عن قناعته بالتشكيلة التي واجه بها ليجانيس، حتى بعد تعرّضه للهزيمة بنتيجة 2-1.

ونظرا إلى ازدحام الجدول بالاستحقاقات، لم يزج ابن الـ54 عاما بأقوى تشكيلةٍ رئيسةٍ لديه ضمن سادس جولات الدوري الإسباني.

إلا أن فالفيردي نفى في تصريحات نقلتها عنه صحيفة "ماركا" الإسبانية بأن يكون يشعر بأي ندمٍ بسبب التشكيلة التي دخل بها استاد "دي بوتارك البلدي".

وأوضح، "كان هناك تغييران. فيما يتعلق بلويس (سواريز)، فقد كنت قد قررت مسبقا إراحته في إحدى مباراتي الدوري الإسباني المقرر خوضهما في هذا الأسبوع. وأما فيما حالة جوردي (ألبا)، فقد كنت أقلق من تعرّضه لمشكلةٍ بسبب كثرة مشاركاته".

واعترف فالفيردي بصعوبة تفسير نتيجتي الجولتين الأخيرتين، حيث كان قد سقط قبل أيامٍ معدودةٍ في فخ التعادل بنتيجة 2-2 مع جيرونا.

وصرّح المدرب الإسباني، "أحيانا، يكون من الصعب توضيح ما يحدث في المباريات .. لقد سيطرنا على المباراة، ولكنهم عرفوا كيفية إلحاق الضرر بنا في غضون دقيقةٍ".

واختتم المهاجم السابق تصريحاته مضيفا، "ولأكون صريحةً، فإن هدفا واحدا لم يكفي .. (ولكن) في نهاية المطاف، فالمدرب هو من يتحمل المسؤولية".

وعلى الرغم من خسارته، فإن الفريق الكتالوني تمسّك بصدارة جدول ترتيب الدوري الإسباني بـ13 نقطةً، منتفعا من الهزيمة الثقيلة لريال مدريد، أقرب مطارديه.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب

H