خضيرة: سأنسى أنني كنت لاعبا في ريال مدريد

كارديف (المملكة المتحدة) - تعهد اللاعب الألماني سامي خضيرة، نجم وسط يوفنتوس الإيطالي، بنسيان ماضيه عندما كان لاعبا بريال مدريد، وذلك خلال لقاء فريقه مع النادي الملكي بعد غد السبت في نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وقال خضيرة، في مقابلة مع مجلة "كيكر" الألمانية، نشرت اليوم الخميس: "بالطبع، اللعب أمام النادي الذي كنت بين صفوفه في الماضي لمدة خمس سنوات هو أمر مميز. في كرة القدم الآن هذه المدة تعتبر طويلة للغاية".

وأضاف: "ولكن بالنسبة لي، الأمر يتعلق بمباراة نهائية سيتحدد من خلالها الفائز ببطولة دوري أبطال أوروبا، ولهذا فإنني سوف أنسى أنني ألعب أمام فريقي السابق".

وإذا نجح في تحقيق لقب دوري الأبطال مع يوفنتوس، فسيعيد خضيرة نفس الإنجاز الذي حققه في، 2014 ولكن عندما كان لاعبا في ريال مدريد.

وتابع اللاعب الدولي الألماني/30 عاما/: "أحيانا يكون من المناسب أن تهتم بالحدس، في تلك اللحظة أدركت أنه بعد خمس سنوات رائعة مع ريال مدريد أنني كنت أحتاج للتغيير، وأنني لا أرغب في التوقيع على تمديد تعاقدي".

واستطرد قائلا: "كنت أرغب في الاستمرار في اللعب على أعلى مستوى بمكان أخر في فريق يتم فيه تقدير طريقة لعبي أكثر من ريال مدريد، لقد وجدت هذا في يوفنتوس".

وردا على سؤال عن مستقبله وتعاقده مع النادي الإيطالي الذي ينتهي في 2019، أكد خضيرة أنه ليس لديه خطط محددة حتى الآن.

واختتم قائلا: "هناك فرق قليلة في أوروبا يمكنها منافسة يوفنتوس، هناك واحد منهم في ألمانيا والأخر في أسبانيا ولقد لعبت لكلاهما، وهناك ناديان أو ثلاثة في إنجلترا، ولكن لا يوجد ما يدعوني إلى التفكير بعيدا عن يوفنتوس وأيضا لأنني سعيد هنا (في تورينو)".



مباريات

الترتيب