رونالدو: أنا لست خارقا وأنتمي لهذا الكوكب

مدريد  - أكد البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم ريال مدريد الإسباني، اليوم الأربعاء أنه يحافظ على مستواه الفني العالي بفضل إخلاصه وعمله الشاق، مشيرا إلى أنه لاعب ينتمي إلى هذا الكوكب، على حد تعبيره.

وقال رونالدو في مقابلة مع الشبكة التليفزيونية التابعة لنادي ريال مدريد، بعد يوم من تسجيله لثلاثة أهداف "هاتريك" في شباك أتلتيكو مدريد في ذهاب الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا: "الإنجازات تتحقق بفضل الإخلاص والعمل الشاق، أنا سعيد ومحظوظ وأنتمي لهذا الكوكب"، في إشارة إلى أن ما يقوم به ليس عملا خارقا.

واستلم كريستيانو رونالدو/32 عاما/ قميصا من رئيس ريال مدريد، فلورينتيو بيريز، يحمل الرقم 400، تكريما له بعد أن وصل عدد الأهداف التي سجلها النجم البرتغالي مع ريال مدريد إلى 400 هدف، رغم وجود إحصائيات تفيد بأنه أحرز 399 هدف فقط.

وأضاف رونالدو قائلا: "أنا سعيد للغاية، لقد كانت مباراة مليئة بالإثارة، الفريق كان رائعا، إحراز ثلاثة أهداف جعلها ليلة استثنائية".

ويرى رونالدو أن ريال مدريد اقترب من المباراة النهائية لدوري الأبطال ولكنه طالب في الوقت نفسه بتوخي الحذر، وقال: "لقد اتخذنا خطوة أخرى نحو نهائي كارديف ونحن سعداء للغاية، أشعر أنني بأفضل حال، لقد جهزت نفسي لكي أكون على ما يرام في المرحلة الأخيرة من الموسم ومن دوري الأبطال".

وتابع: "بالطبع يجب أن يحالفنا الحظ أيضا، لأنني استعددت وسارت الأمور أيضا على ما يرام، لست أنا وحسب ولكن الفريق كله أيضا".

وبعد أن وصل إلى هدفه رقم 400 بات رونالدو اللاعب الأسطوري لريال مدريد، وعن هذا تحدث نجم المنتخب البرتغالي قائلا: "إنه أمر مميز للغاية، إنها حصيلة كبيرة جدا من الأهداف لم أكن أتوقعها، هذه هي ثمرة عمل الفريق ككل وعملي وبفضل جميع الناس التي تعمل في النادي والجماهير، التي تساندنا دائما".

وأعرب رونالدو عن امتنانه لفرصة اللعب بين صفوف نادي مثل ريال مدريد، وقال: "اللعب بهذا القميص دائما ما يمثل دافعا إضافيا، أشعر بسعاد بالغة وأرغب في تقديم أفضل ما لدي خلال السنوات المتبقية لي في تعاقدي، وتسجيل الأهداف كما جرت العادة وقيادة ريال مدريد نحو الألقاب".

وأشار رونالدو في ختام حديثه إلى الحالة الفنية لفريقه، الذي يقترب بقوة من حصد لقب الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في نفس الموسم منذ عام 1958.

واختتم النجم البرتغالي قائلا: "أرى الفريق بحالة رائعة، مباراة أمس كانت تجربة أخرى لإثبات أن الفريق بخير ويتحلى بالثقة، الفوز 3 / صفر مذهل ومهم للغاية، السيطرة التي بسطها الفريق داخل الملعب تدل على الحيوية التي يتمتع بها للاعبونا، نحن متحمسون للغاية ونرغب في الذهاب إلى نهائي دوري الأبطال".



مباريات

الترتيب