ريال مدريد يتقدم الأربعاء بطلب إلغاء عقوبة حرمانه من التعاقدات

كشفت محكمة التحكيم الرياضي "كاس" أن ريال مدريد الإسباني، بطل دوري أبطال أوروبا، سيتقدم أمامها الأربعاء بطلب إلغاء عقوبة حرمانه من إجراء التعاقدات على خلفية مخالفته قواعد التعاقد مع اللاعبين القاصرين.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" أكد في الثامن من أيلول/سبتمبر الماضي، وبعد الاستئناف الذي تقدم به ريال مدريد، عقوبة حرمان الأخير من ضم أي لاعب لفترتي انتقالات لكن هذا الحكم علق مؤقتا بعدما لجأ النادي إلى محكمة التحكيم وذلك بانتظار أن تتخذ قرارها في هذه القضية.

وسيتقدم محاومو ريال صباح الأربعاء بطلب إلغاء العقوبة على أن تصدر المحكمة قرارها في هذه القضية قبل نهاية العام بحسب ما أكد أمينها العام ماثيو ريب لوكالة فرانس برس، مشيرا إلى أن "كاس" ملتزمة تجاه النادي بإصدار حكمها قبل نهاية الشهر الحالي.

وريال ليس الفريق الوحيد المعاقب بسبب مخالفة قواعد التعاقد مع اللاعبين القاصرين، بل هناك جاره اللدود اتلتيكو مدريد الذي صدرت بحقه عقوبة مماثلة وهو احتكم أيضا إلى "كاس" من أجل تجنب حرمانه من التعاقدات خلال فترتي الانتقالات المقبلتين في شتاء وصيف 2017، لكن محكمة التحكيم لم تحدد جلسة الاستماع إليه بحسب ما كشف ريب.

وسبق لعملاق إسبانيا الآخر برشلونة أن عوقب أيضا في 2014 بسبب المخالفة ذاتها.

وإضافة إلى حرمانهما من التعاقدات، فرض فيفا في أيلول/سبتمبر غرامة على ريال بقيمة 822 ألف يورو، فيما وصلت غرامة اتلتيكو إلى 328 الف يورو، و"لديهما مهلة 90 يوما لتسوية أوضاع اللاعبين القاصرين" بحسب القرار الذي صدر عنه.

وينص القانون على منع اللاعبين القاصرين من الانتقال إلى فريق أجنبي إلا في ظروف استثنائية محدودة والانتقال لا يتم في هذه الحالة إلا بعد موافقة لجنة خاصة في فيفا.

 



مباريات

الترتيب