إنريكي: لا يمكنني تذكر أي مباراة سهلة خضناها في المستايا

قال لويس انريكي مدرب برشلونة إن المسيرة المضطربة لفالنسيا لا تمثل سببا لتوقع خوض فريقه لمباراة سهلة عندما يحل حامل لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم ضيفا على استاد ميستايا غدا السبت.

وتعادل فالنسيا مع برشلونة 1-1 الموسم الماضي على استاد ميستايا بينما ضمن سيرجيو بوسكيتكس الفوز 1-صفر للفريق الذي يدربه لويس انريكي وذلك في اللحظات الأخيرة من المباراة التي اقيمت على أرض برشلونة الموسم الماضي.

ومر فالنسيا العملاق السابق في الدوري الإسباني - والذي فاز باللقب عامي 2002 و2004 - بموسم متقلب آخر وأقال مدربه باكو أيستاران بعد أن خسر أول أربع مباريات هذا الموسم.

وكانت بداية المدرب الجديد تشيزاري برانديلي جيدة بالفوز على سبورتنج خيخون مطلع الأسبوع الحالي.

وقال لويس انريكي خلال مؤتمر صحفي اليوم الجمعة "نواجه فالنسيا بشكل لم نعرفه عنه من قبل نظرا للوقت القصير الذي تولى فيه برانديلي المهمة. إلا ان ابرز سمات الأداء لديه (برانديلي) هي التنظيم الدفاعي والتمركز الجيد.."

وأضاف "موقف فالنسيا ليس جيدا إلا أن جودة اللاعبين لديه تعني أنه سيمثل مشكلة لك دوما.

"اللعب خارج ملعبك يمثل أمرا صعبا دوما وتزداد الأمور صعوبة على استاد ميستايا حيث المساندة الجماهيرية القوية. لا يمكنني تذكر أي مباراة سهلة خضناها هناك."

 



مباريات

الترتيب

H