بيلباو يحسم "ديربي" الباسك للمرة الأولى منذ 2012

استعاد اتلتيك بيلباو توازنه وحقق فوزه الأول على جاره الباسكي ريال سوسييداد منذ 2012 بعدما تغلب عليه 3-2 الأحد في المرحلة الثامنة من الدوري الإسباني لكرة القدم.

ودخل فريق المدرب ارنستو فالفيردي إلى اللقاء وهو يحاول تعويض الخسارة التي مني بها في المرحلة السابقة ضد ملقا (1-2) بعد سلسلة من اربعة انتصارات متتالية، وقد نجح في تحقيق مبتغاه والفوز بين جماهيره على جاره سوسييداد للمرة الأولى في مواجهاتهما التسع الأخيرة وتحديدا منذ أن تغلب عليه في "سان ماميس" أيضا بنتيجة 2-1 في الرابع من آذار/مارس 2012.

ووجد بيلباو نفسه متخلفا منذ الدقيقة 16 بهدف لدافيد تسوروتوتسا، ثم انتظر حتى الشوط الثاني ليقلب الطاولة على جاره ويحسم فوزه الخامس للموسم بفضل ثلاثة أهداف من ايكر مونيين (51) واريتس ادوريتس (60) وايناكي وليامس(72)  قبل أن يقلص الضيوف الفارق مجددا بواسطة اينيغو مارتينيس (83) لكن ذلك لم يكن كافيا لتجنيبهم الهزيمة الرابعة في 8 مباريات.

ورفع بيلباو رصيده إلى 15 نقطة في المركز الخامس مؤقتا بفارق نقطتين أمام فياريال الذي يلعب لاحقا مع سلتا فيجو، فيما تجمد رصيد سوسييداد عند 10 نقاط في المركز العاشر.

وفرط الافيس بفوزه الثالث لهذا الموسم واكتفى بالتعادل مع ضيفه ملقا 1-1.

وبدا الافيس في طريقه للخروج بالفوز الثاني له على أرضه بعدما تقدم منذ الدقيقة التاسعة عبر البرازيلي ديفيرسون وحتى الدقيقة 85 قبل أن تهتز شباكه بهدف التعادل الذي سجله الفنزويلي روبرتو روزاليس في مباراة أكملها الفريقان بعشرة لاعبين في الوقت بدل الضائع بعد طرد المدافع الفرنسي تيو هرنانديز من جهة أصحاب الأرض ولاعب الوسط الفنزويلي خونابي انور من الجهة المقابلة.

ورفع الافيس الذي يعود فوزه الأخير على ملقا في دوري الأضواء إلى عام2006 (3-2)  قبل أن يهبط بعدها إلى الدرجة الثانية حيث تواجه أيضا مع منافسه خلال موسمي 2006-2007 و2007-2008 وخسر جميع مبارياته الأربع، رصيده إلى 10 نقاط في منتصف الترتيب، فيما أصبح رصيد الضيوف 9 نقاط.

ويلعب الأحد ايضا سبورتينج خيخون مع فالنسيا، على أن تختتم المرحلة الاثنين بلقاء ايبار واوساسونا.



مباريات

الترتيب