اشبيلية ينهي نحسه خارج ملعبه ويتصدر مؤقتاً

منح هدف سجله بابلو سارابيا قرب النهاية فوزاً مثيراً لأشبيلية 3-2 على مضيفه ليجانيس ليتصدر مؤقتاً ترتيب دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم ويضع حداً لغياب استمر 17 شهراً عن تحقيق انتصار خارج الأرض في الدوري.

وافتتح فرانكو فازكيز التسجيل لفريق المدرب خورخي سامباولي في الدقيقة 25 وبدا إشبيلية في طريقه لإنهاء تعثره خارج ملعبه عندما ضاعف سمير نصري النتيجة في الدقيقة 58 من مدى قريب.

وراود إشبيلية شعور مألوف عندما سجل ليجانيس هدفين في غضون ثلاث دقائق عن طريق ديفيد تيمور والكسندر سيمانوفسكي ليدرك التعادل.

لكن سارابيا سدد في الشباك من خارج منطقة الجزاء قبل خمس دقائق على النهاية ليقود الفريق الأندلسي لأول فوز بعيدا عن ملعبه منذ هزم ملقا في مايو/أيار 2015.

ويتصدر إشبيلية الترتيب مؤقتاً برصيد 17 نقطة متقدما بنقطتين على اتلتيكو مدريد الذي يستضيف غرناطة في وقت لاحق اليوم السبت وريال مدريد الذي يحل ضيفاً على ريال بيتيس.

ويلتقي برشلونة حامل اللقب مع ديبورتيفو لاكورونيا في وجود لاعبه البارز ليونيل ميسي على مقاعد البدلاء عقب تعافيه من إصابة في عضلات أعلى الفخذ.



مباريات

الترتيب