جريزمان: كنت خائفاً من رحيل سيميوني إلى باريس

مدريد - أكد الفرنسي أنطوان جريزمان مهاجم أتلتيكو مدريد الإسباني أنه كان يخشى من رحيل مدربه الأرجنتيني دييجو سيموني إلى باريس سان جيرمان قبل بضعة أشهر.

وأثار سيميوني جدلا كبيرا عندما أعلن أنه سوف يتروى في شأن مستقبله، بعد خسارة فريقه بركلات الترجيح أمام جاره ريال مدريد في نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا الماضية في أيار/مايو الماضي.

وثارت التكهنات حول اقتراب لاعب وسط الميدان الأرجنتيني السابق من تولي المهمة الفنية لباريس سان جيرمان الفرنسي، بيد أن سيميوني قرر في وقت لاحق عدم الرحيل عن أتلتيكو مدريد، ليتعاقد النادي الباريسي، حامل لقب الدوري الفرنسي مع الإسباني أوناي ايمري.

واعترف جريزمان، الذي أشارت تقارير صحفية إلى رحيله الوشيك إلى النادي الفرنسي خلال فترة الانتقالات الماضية، أنه شعر بالارتياح بعد قرار سيميوني بالبقاء.

وقال جريزمان: "لقد كنت أشارك في بطولة أمم أوروبا وكانوا يتحدثون في فرنسا عن أن الصفقة تمت تقريبا".

وأضاف: "لقد كنت خائفا من عدم تواجده هنا، لا أزال في حاجة للعمل معه والتعلم منه، أتلتيكو يحتاجه، لقد أخبرني أنه سيبقى، وأنه كان يتحدث مع إدارة النادي وأن كل شيء سيكون على ما يرام، هذا الحديث أشعرني بالطمأنينة".

وتألق جريزمان مع أتلتيكو مدريد في الموسم الأخير وسجل 32 هدفا في جميع البطولات، كما سجل ستة أهداف وصنع هدفين أخرين مع المنتخب الفرنسي في بطولة أمم أوروبا الأخيرة "يورو 2016" ليحصل على جائزة الحذاء الذهبي للبطولة.

وسجل اللاعب الفرنسي (25 عاما) هذا الموسم في مباريات الدوري الإسباني خمسة أهداف، ليزيد من فرص تأهله إلى المرحلة الأخيرة من الترشيح للفوز بحائزة الكرة الذهبية، التي اعترف أن الفوز بها سيشكل لحظة مميزة.

واستطرد جريزمان، قائلاً: "أرغب في الاستمرار في التطور مع أتلتيكو، النادي يمكنه أن يحقق أشياء عظيمة، أحاول أن أكون الأفضل وأنا أقدم أقصى ما لدي، حتى يتسنى للناس أن يقولوا أنني أحد اللاعبين الكبار، ولكنني لا أرغب في أن يعقدوا مقارنة بيني وبين أي لاعب آخر، أريد ان تعرفني الناس كما أنا".

 



مباريات

الترتيب