خاميس يدافع عن نفسه أمام اتهامه بالتراخي والسهرات الليلية

دافع اللاعب الكولومبي خاميس رودريجيز، نجم وسط ميدان ريال مدريد، عن التزامه بمبادئ الاحتراف، نافياً في الوقت نفسه المعلومات التي تتردد عن شغفه بالنزهات الليلية.

وقال رودريجيز عقب مباراة ريال مدريد وريال بيتيس والتي انتهت بالتعادل الإيجابي 1-1 أمس الأحد: "تحدثهم على هذا النحو أمر مثير للحنق، جميع الناس القريبين مني يعرفون كيف أتصرف، إن رؤيتهم لي بهذه الصورة يزعجني، يتهمونني بأنني لا أحافظ على نفسي وبأنني سمين، هذا أمر يضايقني".

وأضاف: "أدين بالكثير لكرة القدم، لا يمكنني التواجد في مثل هذه الأماكن، هذا الأمر يضر كثيراً، أتدرب بقوة دائما، أنا محترف كبير، لا شك في هذا، أرغب في تقديم كل شيء، مسألة التنزه ليلا محض كذب".

وخاض خاميس مباراة الأمس ضمن التشكيلة الأساسية لريال مدريد، في ظل غياب الويلزي جاريث بيل للإصابة.

وتعتبر هذه هي المباراة الأولى التي يشارك فيها خاميس بشكل أساسي منذ تولي الفرنسي زين الدين زيدان المسؤولية الفنية للفريق الملكي.

وأكد نجم المنتخب الكولومبي أن تذبذب المستوى الفني أمر طبيعي: "الأمر يتعلق بالوقت، علينا أن نتمتع بالهدوء، لقد لعبت ويجب علي أن أتأقلم، لقد كنت جيدا في الشوط الثاني ويجب النظر إلى هذا الأمر أيضا".

وسرد خاميس تفاصيل واقعة توقيف الشرطة له مؤخراً بسبب تجاوزه سرعات القيادة القانونية، قائلاً : "كذب، لم أكن أسير بسرعة كبيرة كما قال الجميع، كان صوت الموسيقي مرتفعا وعندما انتبهت وجدتهم خلفي، لقد قلت لهم بكل وضوح أنني لم أكن مسرعا وطلبوا مني أن أسير ببطء أكبر، لكن بما أن بعض الصحفيين كانوا متواجدين بالمكان تم تضخيم الأمور، إذا كنت رأيتهم يأتون من الخلف لكنت توقفت، لست معتوها".

وتابع: "ولكن علي أيضا أن أعتذر، لأنني ارتكبت خطأ ولكنه ليس خطيراً كما يقولون".

واعترف خاميس بعلاقته السيئة مع المير الفني السابق لريال مدريد، رافايل بينيتيز، كما أعرب عن سعادته بالتغيير الذي طرأ على هذا المنصب: "هذا يحدث في عالم كرة القدم، يأتي البعض ويرحل البعض الآخر، تتفاهم مع البعض أكثر من تفاهمك مع البعض الآخر، التغيير كان جيداً ونحن نشعر بأننا على ما يرام معه (زيدان)، جميعنا يستمع بشكل أكبر للمدرب الجديد".

 



مباريات

الترتيب