ريال مدريد يخوض التجربة البرشلونية

مدريد - يبدو أن فلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد اقتبس بدون قصد تجربة غريمه اللدود برشلونة حين قرر تعيين زين الدين زيدان مدرباً جديدا للفريق.

وحقق برشلونة نجاحات كبيرة في عهد بيب جوارديولا في البداية ليأتي من بعده لويس انريكي مستكملا نفس النجاحات. والاثنان من لاعبي برشلونة القدامى ولم يكن لأي منهما أي خبرة تدريبية كبيرة عندما تم تعيينه.

ولم يدرب جوارديولا أي فريق عند مستوى الدوريات الكبيرة قبل يتم تعيينه لقيادة برشلونة في 2008 لكنه نجح خلال أربعة أعوام في التتويج بالدوري ثلاث مرات وبكأس الملك مرتين وبدوري أبطال أوروبا مرتين.

وتعثر لويس انريكي في بداية مشواره التدريبي خلال موسم واحد مع روما الإيطالي ثم قدم مستويات جديرة بالاحترام لمدة عام مع سيلتا فيجو قبل أن تسند إليه مهمة قيادة برشلونة في 2014 ليتوج بالثلاثية في موسمه الأول.

وكرر ريال التجربة بتعيين زيدان الذي قضى خمسة أعوام كلاعب في ريال مدريد ثم درب الفريق الثاني في دوري الدرجة الثالثة.

ومع ذلك فأن الشكوك تحيط بقدرة زيدان على تحقيق نجاح يماثل ما حققه ثنائي برشلونة في ظل الأجواء المتقلبة التي يمر بها النادي.

وخلال فترتين له في رئاسة النادي دامتا على مدار 12 عاما إجمالا عين بيريز عشرة مدربين منهم سبعة فقط استمروا لمدة عام أو أكثر في مناصبهم.

وحتى الذين حققوا انجازات مثل كارلو أنشيلوتي وفيسنتي ديل بوسكي أطاح بهم بيريز دون رحمة.

وربما يكتشف زيدان أن مسيرته الناجحة كلاعب في صفوف ريال لن تشفع له في مشواره التدريبي وهو ما اتضح من خلال ما فعله ميلانو مع كلارينس سيدورف وفيليبو انزاجي.

وحصل الثنائي على فرصة قيادة بطل أوروبا سبع مرات على ضوء نجاحاتهما مع الفريق الإيطالي قبل اعتزالهما اللعب لكن سيدورف أقيل بعد ستة أشهر وكذلك أقيل انزاجي بعد عام واحد.

وتأثر زيدان - وهو أحد أمهر وأبرع لاعبي الوسط - بأنشيلوتي وبمارسيلو بيلسا المدرب السابق لمنتخبي الأرجنتين وتشيلي وكذلك بجوارديولا.

ودرس زيدان أساليب لعب بيلسا حينما كان المدرب الأرجنتيني يقود مرسيليا الفرنسي كما تابع عن كثب عمل جوارديولا مع بايرن ميونيخ.

وحصل زيدان على 14 بطاقة حمراء في مسيرته كلاعب من بينها بطاقتان أمام ديبورتيفو كورونيا أول فريق سيواجهه يوم السبت المقبل.

ودفع هذا صحيفة موندو ديبورتيفو اليومية الرياضية والتي تتخذ من برشلونة مقرا لها لكتابة عنوان يقول "بطل اللقب التاسع (في دوري أبطال أوروبا) ليس ملاكا بهذا الشكل."

ونشرت الصحيفة مقطع فيديو لزيدان وهو يدفع لويس انريكي في صدره ووجهه مما أدى لمشاجرة في قمة ريال وبرشلونة عام 2003.

وفي مقطع فيديو آخر تحت عنوان "اليوم الذي اعترف فيه زيدان بأنه مشجع لبرشلونة" يظهر زيدان في فترة شبابه وهو يتحدث بالفرنسية ويقر بأن يوفنتوس وبرشلونة من الفرق المفضلة لديه.

 



مباريات

الترتيب