بينيتيز بحاجة لصحوة ثلاثي الهجوم أمام رايو لتخفيف الضغط عنه

يتعين على ثلاثي الهجوم في ريال مدريد استغلال قدراته بفاعلية أكبر حين يستضيف رايو فايكانو في دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم يوم الأحد المقبل في ظل الضغوط الشديدة الواقعة على المدرب رفائيل بينيتيز.

وزادت الضغوط بعد الخسارة أمام فياريال في الجولة الماضية ليصبح الفارق خمس نقاط مع برشلونة وأتلتيكو مدريد في الصدارة.

وبخلاف الفوز على باريس سان جيرمان في دوري أبطال أوروبا بمساندة الحظ لم يتمكن ريال من التفوق على أي منافس كبير.

وفرط ريال في فرصة تقليص الفارق مع الصدارة بعد التعادل المفاجئ لبرشلونة أمام ديبورتيفو كورونيا ورغم انضمام جاريث بيل لكريستيانو رونالدو وكريم بنزيمة خرج الفريق بدون أن يسجل أي أهداف للمباراة الخامسة هذا الموسم.

وإذا فاز ريال على رايو قد يفرض ضغطا على برشلونة الذي يغيب عن الجولة المقبلة لمشاركته حاليا في كأس العالم للأندية لكن أمام أتليتيكو فرصة للانفراد بالصدارة.

ويتفوق برشلونة بفارق الأهداف عن أتلتيكو بعد ان جمع كل منهما 35 نقطة مقابل 30 لريال.

واضطر بينيتيز لتحمل مقارنات مستمرة مع سلفه كارلو أنشيلوتي الذي حظي بشعبية كبيرة بين الجماهير واللاعبين حيث لم يسجل الفريق خلال خمس مباريات فقط طوال الموسم الماضي مع المدرب الإيطالي.

واكتسح ريال ضيفه مالمو السويدي 8-صفر في دوري الأبطال بعد أن اعتمد على طريقة 4-4-2 لكن الخطة تغيرت بالاعتماد على ثلاثي في الهجوم أمام فياريال ولكن حتى في حضور بيل عجز الفريق عن هز الشباك.
ودافع الحارس كيلور نافاس عن ريال مطالبا كافة اللاعبين بضرورة تجاوز المشكلات.

وقال نافاس للصحفيين "نتمتع بالنظام والكفاءة ويجب أن نصمد في المعركة كفريق."

وأضاف "الافتقار للقوة ذنبنا جميعا وليست مسؤولية شخص واحد ويجب أن نعثر على حل."

وسيتصدر اتلتيكو الدوري حتى لو حصل على نقطة واحدة على الأقل أمام مالقا ويمر فريق المدرب دييجو سيميوني بفترة رائعة بعد الفوز في آخر ثماني مباريات في جميع البطولات.

وقال سيميوني خلال مؤتمر صحفي "الفريق يتطور ومن الجيد احترام المنافسين والرأي العام الذي يدخل علينا سعداء. حين يتحدث الناس بشكل جيد عن عملنا فهذا يساعدنا على مواصلة التطور."

 



مباريات

الترتيب