بينيتيز يدعو راموس لإطفاء النار قبل احتراق ريال مدريد

بدأت المشاكل الداخلية تدك مضجع نادي ريال مدريد الإسباني بعد انتقاد المدافع الدولي سيرجيو راموس لمدربه رافائيل بينيتيز أمس الثلاثاء على خلفية التعادل في ديربي العاصمة أمام اتلتيكو مدريد 1-1 الأحد الماضي.

وبحسب "راديو ماركا" الإسباني فأن بينيتيز وجه دعوة إلى راموس لتوضيح أي أمر بعد التصريحات الأخير لقائد ريال مدريد، من أجل المحافظة على وحدة صف اللاعبين وعدم تكرار مع حدث مع المدرب البرتغالي جوزيخ مورينيو إبان حقبة تدريبه للنادي الملكي من نشوب لنزعات وانقسامات في غرفة ملابس الريال.

وكان بينيتيز بعد المباراة صرح بأن أكثر ما أزعجه في اللقاء كان تسبب راموس بضربة جزاء، لكن كيلور نافاس حارس ريال مدريد تصدى لها ببراعة.

ليأتي الرد من راموس على مدربه سريعاً قائلاً: " جميعنا يرتكب الأخطاء، لم أتعمد التسبب بضربة الجزاء لكن نافاس كان مميزاً وتصدى لها، ولم تؤثر الضربة على النتيجة النهائية للقاء".

وتابع راموس "الجميع ينتقد ضربة الجزاء، كما إن الجميع يتكلم في التبديلات التي أجراها المدرب".

وكان بينيتيز قد اجرى تبديلات يعتقد الخبراء أنها تسببت في ضياع الفوز من ريال مدريد وتعادل الفريقين، إذ أخرج بينيتيز مدافعه كارفخال الذي أصيب ودفع بأربيلوا كما سحب المهاجم كريم بنزيمة وأدخل لاعب الوسط كوفاسيتش وأخرج إيسكو ودفع بجاريث بيل العائد من الإصابة.

وعلق راموس على تصريحات بينيتيز التي قال فيها إن ريال مدريد فريق يتكون من رونالدو و10 لاعبين آخرين، قائلاً "كل شخص يملك رأيه الخاص به، لا يوجد لاعب لا يمكن الاستغناء عنه في كرة القدم، لكني أعود وأقول إن بينيتيز مدرب مميز".



مباريات

الترتيب