جاريث بيل يخرج عن صمته ويهاجم زملاءه في ريال مدريد

خرج النجم الويلزي جاريث بيل عن صمته ليعترف بأنه شعر بخيبة أمل في الموسم الماضي لعدم تمرير زملائه الكرة له بشكل كاف في فريق ريال مدريد الإسباني وهو ما أثر على مردوده بشكل سلبي.

وأكد بيل في مقابلة لشبكة (بي تي سبورت) أنه يشعر براحة أكبر هذا الموسم مقارنة بالموسم الماضي لأنه استعاد اللعب في مركز يحبه خلف رأس الحربة ما يجعله يلمس الكرة بشكل مستمر.

وأشار بيل إلى أنه يفضل هذا المركز الحالي الذي لعب فيه مع فريقه السابق توتنهام الإنجليزي وحاليا مع منتخب ويلز وكان دوما في أوج تألقه.

وحملت كلمات بيل انتقادا ضمنيا لخطط المدرب الايطالي السابق كارلو أنشيلوتي دون اتهام اللاعبين بتعمد عدم التمرير له، قائلا "من الأفضل أن أبقى على اتصال دائم بالكرة بدلا من الانعزال على جانب الملعب كما حدث في الموسم الماضي لأن الكرات لم تكن تصل لي".

وأضاف أن مركزه الجديد يسمح له بالتقدم بالكرة للأمام وإزعاج دفاع المنافسين وخلق مشاكل لهم بجانب صناعة عدد أكبر من الأهداف.

ولم يفصح بيل من قبل عن هذه الشكوى بينما كان ينقل وكيله للصحافة شعوره بالانزعاج من عدم تمرير زملائه الكرة له، فيما تحدثت تقارير صحفية عن خضوعه لجلسات علاج نفسي لمساعدته على تجنب الشعور بالإحباط.



مباريات

الترتيب