لابورتا يعلن ترشحه لرئاسة برشلونة

برشلونة - أكد خوان لابورتا الرئيس السابق لبرشلونة أنه سيترشح لرئاسة النادي في الانتخابات التي ستجرى الشهر القادم عندما سيكون من بين المرشحين بقوة لقيادة بطل إسبانيا وأوروبا.

وقال لابورتا - وهو يتحدث باللغة الكتالونية - في تسجيل مصور نشر يوم الثلاثاء "مثلما تعرفون.. سأترشح لانتخابات برشلونة (في 18 يوليو تموز)".

وأضاف لابورتا البالغ عمره 52 عاما: "أفعل ذلك حتى أستطيع تحقيق هدفي وهو أن يصبح برشلونة ناديا للجميع مرة أخرى."

وستكون المنافسة قوية بين لابورتا - وهو محامي وسياسي يساند بشدة استقلال أقليم كتالونيا وتولى رئاسة النادي من 2003 إلى 2010 - والمرشح الآخر خوسيب ماريا بارتوميو.

ولابورتا قريب من يوهان كرويف لاعب ومدرب برشلونة سابقا ومن المساندين بشدة لسياسة النادي في ترقية لاعبين من أكاديمية الناشئين للفريق الأول.

وترقى بارتوميو لرئاسة النادي من منصب نائب الرئيس في يناير كانون الثاني 2014 بعد استقالة ساندرو روسيل وسط مزاعم تتعلق بالتهرب الضريبي في صفقة ضم نيمار مهاجم البرازيل.

وكان من المقرر أن تقام الانتخابات التالية في 2016 لكن بارتوميو قرر تقديمها في منتصف الموسم لمدة عام وسط حالة غضب بين المشجعين من إدارة النادي وعقب إقالة المدير الرياضي اندوني زوبيزاريتا.

ودفع حارس برشلونة ومنتخب إسبانيا السابق ثمن الإيقاف الذي فرضه الاتحاد الدولي (الفيفا) على النادي الكتالوني عن ضم لاعبين لفترتي انتقال بسبب انتهاك لوائح التعاقد مع اللاعبين الأجانب الأقل من 18 عاما.

ومضى برشلونة ليقدم عروضا رائعة في النصف الثاني من الموسم وسيأمل بارتوميو أن تساعده ألقاب الدوري والكأس المحليين ودوري أبطال اوروبا في الحصول على أصوات الناخبين.

ويدين الكثير من أعضاء برشلونة بالولاء إلى لابورتا - الذي يتقاسم ملكية النادي - بعدما عين بيب جوارديولا مدربا للفريق في 2008 ليصبح برشلونة بعدها أول ناد إسباني يفوز بثلاثية من الألقاب في موسم واحد في أول عام تحت قيادته.

كما أعلن توني فريتشا - وهو متحدث سابق باسم النادي - وخوردي فاري واجوستي بنيديتو ترشحهم لرئاسة برشلونة لكن فرصتهم ضعيفة في الفوز.

 



مباريات

الترتيب