بينيتيز فرح بالعودة إلى بيته.. وبيريز يعد ببداية عصر جديد

مدريد - أعلن نادي ريال مدريد الإسباني لكرة القدم اليوم الأربعاء تعيين رافاييل بينيتيز في منصب المدير الفني للفريق اعتبارا من الموسم المقبل.

ويتولى بينيتيز تدريب الفريق خلفا للإيطالي كارلو أنشيلوتي، الذي أقيل قبل أيام بعد موسم مخيب للآمال أخفق خلاله الفريق الملكي في التتويج بأي ألقاب.

ووقع بينيتيز (55 عاما)، الذي رحل عن تدريب نابولي الإيطالي الاثنين، عقدا لمدة ثلاثة مواسم مع ريال مدريد.

وبذلك يصبح بينيتيز عاشر مدرب لريال مدريد خلال فترة رئاسة فلورنتينو بيريز للنادي.

وقال بينيتيز خلال تقديمه أمام وسائل الإعلام "إنه يوم مثير بالنسبة لي لأنني عائد إلى بيتي.. أتمنى أن يتوج الفريق بالألقاب ويلعب جيدا."

وقال بيريز: "إنه (بينيتيز) رجل من هذا البيت.. والآن يعود إلى ناد متلهف على الانتصارات. إنها بداية عصر جديد."

وأضاف: "هذا نادي متحمس للغاية ومدربنا الجديد سيجعلنا أكثر قوة. سيمنحنا العمل الجاد والحماس. إنه معروف باستعداداته المتميزة للمباريات، ومعروف بسجله الرائع."

وكان بينيتيز لاعبا بقطاع الشباب في ريال مدريد خلال السبعينات من القرن الماضي ولكن مسيرته الواعدة لم تستمر طويلا بسبب الإصابة.

كذلك بدأ بينيتيز مسيرته التدريبية ضمن قطاع الشباب بالنادي الملكي، وعمل مدربا مساعدا للمخضرم فيسنتي دل بوسكي في الفريق الأول للريال عام 1994 .

وبعدها قضى بينيتيز فترات ناجحة في تدريب بلد الوليد وأوساسونا واكستريمادورا وفالنسيا وليفربول الإنجليزي وانتر ميلان الإيطالي وتشيلسي الإنجليزي ونابولي الإيطالي.

وذكرت تقارير إعلامية أن بينيتيز طالب بيريز بأن يكون له دور أكبر، من سابقيه من المدربين، فيما يتعلق بصفقات بيع وشراء اللاعبين.

وسيكون على بينيتيز اتخاذ القرار فيما يتعلق بحاجة الفريق إلى مهاجم جديد وحارس مرمى، وقد ربطت وسائل الإعلام اسم سيرجيو أجويرو مهاجم مانشستر سيتي الإنجليزي بريال مدريد.

كذلك يعد ديفيد دي خيا حارس مرمى مانشستر يونايتد مرشحا لخلافة الحارس المخضرم إيكر كاسياس في ريال مدريد.

وأنهى ريال مدريد الموسم المنقضي في المركز الثاني بالدوري الإسباني بفارق نقطتين خلف برشلونة، وخرج من الدور قبل النهائي بدوري أبطال أوروبا على يد يوفنتوس الإيطالي، كما خرج من كأس ملك إسبانيا بالخسارة أمام جاره أتلتيكو مدريد.

 

 



مباريات

الترتيب