انريكي: برشلونة تجاوز العديد من التغييرات ليحرز اللقب

برشلونة - قال المدرب لويس انريكي الأحد إن برشلونة كان عليه تجاوز العديد من التغييرات ليحرز لقبه 23 في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم بينما احتفل النادي الكتالوني بما قد يكون أول ألقاب ثلاثية محتملة هذا الموسم.

وتغلب برشلونة 1-صفر على اتلتيكو مدريد ليتوج بطلا في الموسم الأول المتقلب للمدرب لويس انريكي الذي تعين عليه إعادة بناء الفريق بعد موسم سيء فشل فيه في الفوز بأي لقب تحت قيادة الأرجنتيني جيراردو مارتينو.

وقال انريكي في مؤتمر صحفي عقب المباراة: "أنا موجود هنا منذ عشرة أشهر فقط وكان هناك العديد من التغييرات في الجهاز الفني وتشكيلة ناد لا يفهم فكرة الانتقال."

وأضاف "لا يمكن ألا يتلقى مدرب ناد كبير انتقادات طيلة العام وأنا أعرف ذلك.. لذا لا أسعى لإثبات أنني على صواب الآن، كنا نعرف أننا لن نحصل على وقت لكننا بذلنا كل ما في وسعنا. الآن هناك لقبان علينا الفوز بهما."

ولا تزال هناك مباريات مهمة لبرشلونة في نهائي كأس الملك ودوري أبطال اوروبا مع سعيه للفوز بالثلاثية.

والفريق الفائز الاحد يبدو متحولا عن ذلك الذي بدا في تراجع في وقت سابق من الموسم في ظل ابتعاد ليونيل ميسي ونيمار عن مستواهما بينما ظهر برشلونة ضعيفا على الصعيد الدفاعي.

وأدخل لويس انريكي حاد الذهن خططه وكانت هناك العديد من الانتقادات مع استمراره في إجراء تغييرات بالفريق بينما شق ريال مدريد طريقه في الترتيب.

لكنه استقر في النهاية على طريقة لعب مباشرة وخلال النصف الثاني من الموسم أطاح برشلونة بمنافسيه في طريقه لإحراز اللقب.

والتحول من أسلوب اللعب الذي يعتمد على التمريرات القصيرة كان يمكن رؤيته في التأثير المتضائل للمخضرم تشافي والأهمية الزائدة لايفان راكيتيتش الذي تتماشى طريقته مع القيام بانطلاقات قوية وإرسال كرات طويلة لثلاثي هجوم برشلونة الفتاك.

وأمام لويس انريكي الآن الكثير ليحتفل به لكنه سيكتم مشاعره لفترة أطول.

وقال: "أفضل الاحتفالات الهادئة. سنرتاح ليومين من أجل السماح للفريق بالاسترخاء ثم سنبدأ في الحديث عن نهائي الكأس".



مباريات

الترتيب