اتلتيكو مدريد يفقد مهاجمه أمام سوسيداد

قال دييجو سيميوني مدرب اتلتيكو مدريد حامل لقب دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم اليوم الاثنين إن ماريو مانزوكيتش مهاجم الفريق يعاني من إصابة في الكاحل وسيغيب عن لقاء الضيف ريال سوسيداد غدا الثلاثاء.

ولم يترك مانزوكيتش الكثير من التأثير على أداء حامل اللقب في المباراة التي فاز فيها على قرطبة متذيل الترتيب 2-صفر يوم السبت الماضي قبل أن يخرج ليفسح المجال لنزول فرناندو توريس عقب مرور نحو ساعة وقال سيميوني إن المهاجم الكرواتي يعاني من تلك المشكلة منذ عدة أسابيع.

وأضاف المدرب الأرجنتيني أن مانزوكيتش ابدى رغبته في الحصول على ما يكفي من وقت للتعافي.

وتابع سيميوني خلال مؤتمر صحفي "قلت له إنني ممتن له لانه اذا لم يكن ليخبرني بأي شيء في التدريب لكان سيبدأ (أمام سوسيداد)".

واستطرد "لن يلعب مانزوكيتش ونحن ننتظره لنعرف متى يمكنه أن يعود إلى مكانه في الفريق ثانية."

وكان الموسم الأول لمانزوكيتش قويا مع اتلتيكو منذ انضمامه قادما من بايرن ميونيخ الألماني كبديل للمهاجم الاسباني دييجو كوستا المولود في البرازيل والذي انضم لتشيلسي الانجليزي.

ويعرف عن مانزوكيتش قوته في ألعاب الهواء وعصبيته. وسجل اللاعب الكرواتي البالغ من العمر 28 عاما 12 هدفا في دوري الدرجة الأولى وخمسة أهداف في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم.

ويحتل اتلتيكو المركز الثالث في الدوري المحلي قبل تسع جولات على النهاية وبفارق خمس نقاط خلف ريال مدريد صاحب المركز الثاني ومتقدما بفارق نقطة واحدة على بلنسية صاحب المركز الرابع. ويتراجع اشبيلية بفارق ثلاث نقاط أخرى محتلا المركز الخامس.

واستبعد سيميوني منذ فترة طويلة فرص فريقه في انتزاع اللقب الثاني على التوالي للدوري الإسباني عقب تفوقه على ريال مدريد وبرشلونة في الصراع على اللقب منتزعا إياه في موسم 2013-2014 وذلك لأول مرة خلال 18 عاما.

وشدد سيميوني اليوم الاثنين على أن إنهاء الموسم في المركز الثالث والتأهل مباشرة لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل يمثلان الأولوية القصوى بالنسبة للفريق.

وأضاف "الدوري لدينا يضم فالنسيا واشبيلية الرائع. سيكون هناك منافسة مثيرة بين الفرق الثلاثة."

وسيتوجه ريال الذي يتراجع بفارق أربع نقاط عن برشلونة المتصدر لمواجهة رايو فايكانو بعد غد الأربعاء عقب استضافة برشلونة لالميريا.

 



مباريات

الترتيب