راكيتيتش عنصر أساسي في مساعي برشلونة نحو الثلاثية

لم يكن إيفان راكيتيتش خيارا واضحا ضمن صفوف برشلونة عندما انضم للفريق قادما من اشبيلية العام الماضي إلا أن لاعب وسط منتخب كرواتيا بات وبسرعة عنصرا أساسيا في تشكيلة متصدر دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم.

ونال اللاعب المميز البالغ من العمر 27 عاما إعجاب المدرب لويس انريكي وجماهير نو كامب بسبب بعض العروض الرائعة التي قدمها.

ويمكن أن يلعب راكيتيتش في مركز الوسط المدافع كما أن بوسعه الاندفاع للهجوم وصناعة الأهداف.

كما استطاع اللاعب الكرواتي أن يصل لتفاهم رائع في الملعب مع الثلاثي الهجومي القادم من أمريكا الجنوبية والمؤلف من ليونيل ميسي ونيمار ولويس سواريز وهو الثلاثي الذي سجل الكثير من الأهداف للفريق الكتالوني.

وتبدو طريقة أداء راكيتيتش في الجزء الأخير من الموسم حاسمة في دعم آمال الفريق في التتويج بالألقاب.

وبعد ان انهى موسم 2013-2014 بدون تحقيق أي لقب كبير لأول مرة خلال ست سنوات استعان برشلونة بخدمات لاعب وسطه السابق لويس انريكي ليحل بديلا لجيرارد مارتينو في تدريب برشلونة. ويبدو الفريق أمام فرصة سانحة لتكرار الثلاثية التاريخية التي حققها تحت قيادة بيب جوارديولا عام 2009.

وبعد أن بلغ نهائي كأس الملك في مايو ايار المقبل حيث سيواجه اتلتيك بيلباو يبدو الفريق على وشك التأهل لدور الثمانية لدوري أبطال أوروبا بعد أن تجاوز غريمه اللدود ريال مدريد نحو صدارة الدوري الاسباني مطلع الأسبوع الجاري.

ويملك راكيتيتش بالتأكيد فرصة أأخرى للتألق عندما يلعب برشلونة أمام ايبار في دوري الدرجة الأولى بعد غد السبت في ظل ابتعاد سيرجيو بوسكيتس بسبب الإصابة وايقاف خافيير ماسكيرانو بسبب حصوله على إنذار سيبعده عن لقاء القمة أمام الضيف ريال في 22 مارس آذار الجاري.

ويحتمل أن يلعب راكيتيتش دورا أساسيا في مركز لاعب الوسط المدافع إلى جانب صانعي اللاعب تشابي واندريس انيستا ليكملوا خط وسط الفريق.

وقال راكيتيتش خلال مؤتمر صحفي اليوم الخميس "لن يكون من الجديد علي أن العب في هذا المركز. لعبت في هذا المركز مع منتخب بلادي الموسم الماضي."

وأضاف "انه مركز مختلف وهو يتطلب مهارات مختلفة إلا أنني اعرف هذا المركز جيدا."

وتابع "يجب ان تساعد فريقك في اي مركز تلعب فيه. الشيء المهم هو أن تكون حاضرا في الملعب. أريد أن اشارك في كافة المباريات."

 



مباريات

الترتيب