سيميوني قانع بالتعادل بعد موقعة في إشبيلية

قال دييجو سيميوني مدرب أتلتيكو مدريد إنه سعيد بالنقطة التي حصل عليها فريقه حامل اللقب بالتعادل بدون أهداف مع مضيفه إشبيلية في مباراة حماسية بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم اليوم الأحد ليصبح على بعد خمس نقاط من برشلونة صاحب المركز الثاني.

وأكد سيميوني أنه يركز على ضمان المركز الثالث والتأهل لدوري أبطال أوروبا بدلا من منافسة غريميه برشلونة وريال مدريد المتصدر للفوز باللقب للمرة الثانية على التوالي.

وضمن الفوز اليوم لأتلتيكو التفوق بنقطة واحدة على بلنسية صاحب المركز الرابع الذي تغلب 2-صفر على ضيفه ريال سوسيداد وسيلتقيان في الجولة المقبلة. كما يتفوق أتلتيكو بسبع نقاط على إشبيلية صاحب المركز الخامس.

وقال سيميوني في مؤتمر صحفي بعد المباراة باستاد سانشيز بيزخوان الذي أنذر الحكم فيه 11 لاعبا بينهم سبعة من أتلتيكو "نتعامل مع كل مباراة على حدة."

وأضاف سيميوني قائد الأرجنتين السابق الذي قضى فترات يلعب في أتلتيكو وإشبيلية "هذه نقطة مهمة بالتأكيد لأننا واجهنا منافسا مباشرا والآن علينا التفكير في التالي."

وبدا سيميوني وكأنه يلعب من أجل التعادل في إشبيلية فأشرك أنطوان جريزمان كمهاجم وحيد مقابل خمسة لاعبين في وسط الملعب.

وبعد الفشل في صنع أي فرص خلال الشوط الأول أصبح أتلتيكو أكثر خطورة بمشاركة فرناندو توريس بدلا من أردا توران قبل نصف ساعة من النهاية وأشاد سيميوني بالمهاجم الإسباني الدولي لجهده والتزامه.

وبدا توريس سعيدا بلعب دور مساعد لجريزمان والمهاجم الآخر ماريو مانزوكيتش بعد انتقاله معارا من ميلانو في يناير كانون الثاني الماضي.

وقال سيميوني "مشاركته جعلتنا أقوى في الانطلاق من الدفاع وأفضل في بناء الهجمات.

"نحتاج لرجال بمثل مميزاته وحماسه حين يشارك في المباراة. نحتاج لأشخاص يفهمون أنه لا يوجد من هو أهم من الفريق. لا أحد أهم.. ولا حتى المدرب."

 



مباريات

الترتيب