ريال مدريد يرد على تحقيقات الفيفا بشأن ضم لاعبين صغار السن

مدريد - أكد نادي ريال مدريد الإسباني أنه غير قلق جراء التحقيق المحتمل معه من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بشأن تعاقده مع لاعبين قصر، كما أعرب عن استعداده للتعاون مع المؤسسة الكروية الدولية.
وقال ايميليو بوتراجوينيو مدير العلاقات العامة بالنادي الملكي: "نحن متفقون تماماً مع الفيفا في هذا الموضوع.. لقد تعاونا سابقا مع الفيفا وسنظل نتعاون معه.. نشعر بهدوء كبير فيما يخص سلامة الإجراءات التي اتخذها ريال مدريد".
وكانت صحيفة "آس" الإسبانية أكدت أن الفيفا فتح تحقيقاً مع ريال مدريد لاستبيان حقيقة قيام النادي الملكي بارتكاب مخالفات قانونية في التعاقد مع لاعبين قصر.
وقالت الصحيفة الإسبانية: "الفيفا يحقق مع ريال مدريد للوقوف على حقيقة التزام النادي بمضمون المادة 19 من اللائحة الخاصة بالتعاقد وانتقال اللاعبين والتي تحظر التعاقد مع اللاعبين البالغين من العمر أقل من 18 عاماً إلا تحت ظل ظروف معينة".
وطالب الفيفا من الاتحاد الإسباني لكرة القدم جمع كافة البيانات والوثائق عن اللاعبين الذي يلعبون في فرق أخرى بموجب اتفاق تعاون مع ريال مدريد.
وكان نادي برشلونة قد عوقب من قبل الفيفا في نيسان/أبريل الماضي بالحرمان من التعاقد مع لاعبين جدد حتى الأول من كانون ثان/يناير 2016 بسبب تعاقده مع لاعبين تقل أعمارهم عن 18 عاماً في الفترة ما بين 2009 و2013.
وقام النادي الكتالوني بالاستئناف ضد قرار الفيفا أمام المحكمة الرياضية الدولية، إلا أن طلبه قوبل بالرفض.
وأشارت الصحيفة قائلة: "التحقيق الذي بدأه الفيفا حول سياسة ريال مدريد في التعاقد مع لاعبين قصر هو نتيجة لأحد البلاغات مجهولة المصدر".



مباريات

الترتيب