من يعوض بيل في الكلاسيكو

ربما يكون غياب الويلزي جاريث بيل عن صفوف ريال مدريد، نبأ سار لريال مدريد، وليس لبرشلونة قبل مباراة الفريقين في كلاسيكو الليجا يوم السبت.

ويغيب بيل، أغلى لاعب في العالم، عن المباراة المرتقبة بداعي الإصابة.

وسجل بيل 4 أهداف وصنع 3، في سبع مباريات بالليجا.

وأشرك كارلو انشيلوتي المدير الفني لريال مدريد، لاعبه إيسكو بدلاً من بيل، مع إعطاء تعليمات للوافد الجديد خميس رودريجيز لتولي قيادة الجبهة اليمنى.

وظهر التجانس واضحاً بين إيسكو، ورودريجيز، وكريستيانو رونالدو، في وسط الملعب وعلى الأطراف، خاصة في وجود 3 لاعبين مهاريين في مواجهة دفاع المنافس، لدعم المتحرك والنشيط كريم بنزيمة.

وعلى الرغم من مساهمة بيل في تسجيل الأهداف وصناعتها، إلا أن غيابه ربما يكون مفيداً لريال مدريد في الكلاسيكو.

ويعتمد أسلوب بيل على الانطلاقات في الطرف الأيمن مستغلاً سرعته، وهذه الطريقة تجني ثمارها في المرتدات خاصة وإن كان الفريق المنافس يتقدم كثيراً للهجوم.

وتعرض بيل في فترة مشاركته مع ريال في الليجا، لانتقادات بسبب عدم عودته للخلف لمساندة خطي الوسط والدفاع في حالة الهجوم المضاد.

كما أنه أحياناً ما يفضل اللعب الفردي، سواء بالمراوغات أو الاختراق ومن ثم التصويب.

ولكن رودريجيز الذي شغل مركز بيل، شاهدناه في كل بقعة من بقاع أرض الملعب. ويتميز المهاجم الكولومبي الشاب بدقة تمريراته، وكراته العرضية، وتفاهمه مع زملائه، ولنا في صناعته لهدف كريستيانو رونالدو في ليفربول بدوري الأبطال خير مثال.

وسجل رودريجيز في الليجا هدفين، وصنع ثلاثة.

أما إيسكو، فيمثل مع رودريجيز قوة ضاربة لخط الوسط الهجومي بفضل مهارته الفائقة والتي سترهق دون شك خط وسط برشلونة المكون من بوسيكتس (إذا شارك)، وإيفان راكيتيتش الذي يتميز بقدرات دفاعية، بجانب اندرياس انيستا.

ومن المتوقع أن يدفع أنشيلوتي بتشكيلة مماثلة للتي اعتمد عليها بدوري أبطال أوروبا. (اضغط هنا لمشاهدة أفضل تشكيل للريال).

من أحمد عزيز



مباريات

الترتيب

H