سواريز يرفض الحديث إلى الصحفيين مع بدأ النظر في قضيته

لوزان - بدأت محكمة التحكيم الرياضية النظر في الطعن المقدم من لويس سواريز مهاجم اوروجواي وبرشلونة الإسباني في العقوبة التي فرضها عليه الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بسبب عضه مدافع إيطاليا جيورجيو كيليني خلال مباراة بين منتخبي البلدين في نهائيات كأس العالم في حزيران/يونيو الماضي في البرازيل.

ووصل سواريز إلى مقر المحكمة في مدينة لوزان السويسرية في سيارة أجرة ورفض التحدث إلى الصحفيين الذين كانوا في انتظاره أو الإدلاء باي تعليق.

وعاقب الفيفا سواريز بالإيقاف عن ممارسة أي أنشطة تتعلق بكرة القدم لمدة أربعة أشهر إلى جانب الإيقاف في تسع مباريات دولية رسمية وغرامة مالية.

وتعاقد برشلونة بعد ذلك مع سواريز (27 عاما) من ليفربول الإنجليزي.

ومن المقرر أن ينتهي إيقاف اللاعب في نهاية تشرين الأول/أكتوبر المقبل.

وتقول تقارير إعلامية أن المحكمة ومقرها سويسرا ربما تصدر قرارها في القضية بحلول منتصف الشهر الجاري.

وسبق أن خسر سواريز الذي عوقب مرتين من قبل بسبب العض طعنا تقدم به إلى اللجنة التأديبية في الفيفا.

 



مباريات

الترتيب