ريال مدريد يختم موسمه بخسارة رونالدو وبنزيمة والانتصار على اسبانيول

مدريد - تغلب ريال مدريد على غياب مهاجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو للمباراة الثانية على التوالي وأسدل الستار على موسمه في الدوري الإسباني لكرة القدم بفوز ثمين 3-1 على ضيفه اسبانيول السبت في المرحلة الثامنة والثلاثين الأخيرة من المسابقة.

وانتهى الشوط الأول من المباراة بالتعادل السلبي ثم سجل الويلزي جاريث بيل هدف التقدم في الدقيقة 64 ثم سجل البديل ألفارو موراتا هدفين في الدقيقتين 86 والأولى من الوقت بدل الضائع بينما أحرز لويس ألونسو (بيزي) هدف حفظ ماء الوجه لاسبانيول في الدقيقة 90.

ورفع الريال رصيده إلى 87 نقطة ليتقدم إلى المركز الثاني مؤقتا بفارق نقطتين خلف أتلتيكو مدريد المتصدر وبفارق نقطة واحدة أمام برشلونة الذي يستضيف أتلتيكو اليوم في مباراة أخرى بنفس المرحلة وهي المباراة التي ستحسم لقب الدوري لأي منهما بينما تبدد أمل الريال في المنافسة على اللقب قبل مباريات هذه المرحلة.

ورغم الفوز الثمين، تلقى الريال صدمتين كبيرتين بإصابة مهاجميه البرتغالي كريستيانو رونالدو والفرنسي كريم بنزيمة قبل المباراة لتصبح مشاركتهما في المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا يوم السبت المقبل أمام أتلتيكو مدريد مهددة بقوة.

وتجددت إصابة رونالدو قبل بدء المباراة وذلك خلال إجراء عملية الإحماء حيث كان مقررا أن يكون ضمن التشكيلة الأساسية للفريق في هذه المباراة بعدما غاب بسبب الإصابة عن لقاء الفريق أمام سلتا فيجو والذي انتهت بفوز الأخير 2-صفر قبل أسبوع واحد.

وبددت الإصابة آمال رونالدو في زيادة رصيده من الأهداف علما بأنه يتصدر قائمة هدافي المسابقة هذا الموسم برصيد 31 هدفا وهو نفس الرصيد الذي تصدر به الأوروجوياني لويس سواريز مهاجم ليفربول قائمة هدافي الدوري الإنجليزي هذا الموسم حيث دارت المنافسة بين رونالدو وسواريز على جائزة الحذاء الذهبي لأفضل هداف في بطولات الدوري المحلية بأوروبا هذا الموسم.

وفي المقابل، خرج بنزيمة من المباراة في منتصف الشوط الثاني ليصبح مهددا بالغياب أيضا عن نهائي دوري الأبطال.

على عكس المتوقع، كانت البداية القوية لاسبانيول الذي حاصر الريال في نصف ملعبه خلال الدقائق الأولى من المباراة وضغط عليه هجوميا لكنه افتقد للفعالية والدقة المطلوبة في إنهاء الهجمات أمام مرمى إيكر كاسياس.

وكانت الهجمة الحقيقية الأولى للريال في الدقيقة السابعة ولكن الكرة التي مررها سيرخيو راموس في اتجاه سامي خضيرة المتواجد على حدود منطقة الجزاء ارتطمت بقدم أحد المدافعين وخرجت لركنية لعبها آنخل دي ماريا والتقطها حارس اسبانيول.

وفرض الريال بعدها سيطرته على مجريات اللعب بفضل التحركات الرائعة من البرازيلي مارسيلو والأرجنتيني دي ماريا.

وكانت الفرصة الأكثر خطورة للفريق في الدقيقة 13 إثر هجمة سريعة للريال وتمريرة عرضية لعبها مارسيلو من الناحية اليسرى وقابلها كريم بنزيمة بضربة رأس وهو على بعد خطوة واحدة من المرمى لكنها وضعها خارج المرمى بينما كان زميله جاريث بيل خلفه في انتظار الكرة لإيداعها المرمى.

وسنحت الفرصة مجددا للريال في الدقيقة 21 إثر ضربة ركنية وصلت إلى راموس داخل منطقة الجزاء ليراوغ دفاع اسبانيول بمهارة فائقة ويسدد كرة زاحفة ماكرة ولكن الحارس تصدى لها قبل أن يتدخل الدفاع لإبعادها.

وعاند الحظ راموس مجددا في الدقيقة 28 عندما تهيأت أمامه الكرة خارج حدود منطقة الجزاء ليسددها مباشرة ولكنها مرت بجوار القائم مباشرة على يمين الحارس.

وبعدها بدقيقتين فقط، استخلص بنزيمة الكرة من الدفاع بمهارة فائقة داخل منطقة الجزاء وراوغ أكثر من لاعب ثم سدد في اتجاه المرمى ولكن الحارس تألق وتصدى للكرة بمرونة فائقة ليخرجها إلى ركنية لم تستغل جيدا.

ووسط السيطرة شبه المطلقة للريال على مجريات اللعب، كاد اسبانيول يخطف هدف التقدم في الدقيقة 40 إثر هجمة سريعة وتمريرة عرضية من الناحية اليمنى قابلها سيماو بتسديدة مباشرة من منتصف منطقة الجزاء ولكنها ارتطمت بقدم أحد المدافعين وخرجت إلى ركنية لم تستغل جيدا.

وسدد بيل كرة صاروخية من مسافة بعيدة اثر ضربة حرة احتسبت للفريق ولكن الكرة مرت كالسهم خارج المرمى.

وفي الشوط الثاني، واصل الريال هجومه ولكن الفرصة الحقيقية الأولى في هذا الشوط كانت لاسبانيول إثر هجمة سريعة وانفراد تام في الدقيقة 51 ولكن كاسياس اضطر للخروج إلى حدود المنطقة من أجل التصدي للفرصة وإحباط المحاولة حيث شتت الكرة بخبرة هائلة بينما ارتطم به لاعب اسبانيول وسقط داخل المنطقة ليشير الحكم باستمرار اللعب.

ورد الريال في الدقيقة 54 إثر هجمة خطيرة وتمريرة عرضية لعبها مارسيلو لتصل إلى إيسكو الذي سددها من داخل المنطقة ولكنها ارتدت إلى دي ماريا ليسددها صاروخية في الشباك من الخارج.

وتوالت هجمات الفريقين في الدقائق التالية حيث اكتسب اسبانيول بعض الشجاعة والحماس بمرور الوقت ولكن الريال ظل هو الأفضل والأكثر هجوما.

وأسفر ضغط الريال أخيرا عن هدف التقدم في الدقيقة 64 إثر هجمة سريعة وتمريرة بينية متقنة من بنزيمة إلى بيل الذي انطلق من بين مدافعي اسبانيول بسرعته الفائقة لينفرد بالحارس ويلعبها في اتجاه الزاوية البعيدة على يمين الحارس حيث ارتطمت الكرة بحافة القائم وتهادت إلى دخل المرمى.

وأهدر اسبانيول فرصة رائعة لتسجيل هدف التعادل في الدقيقة 66 إثر هجمة سريعة وتمريرة بينية إلى سيماو الذي وجد نفسه منفردا تماما بالحارس كاسياس ولكنه سدد الكرة بجوار القائم مباشرة.

ولعب ألفارو موراتا بدلا من بنزيمة في الدقيقة 67 للإصابة.

وسنحت الفرصة مجددا أمام اسبانيول للتعادل في الدقيقة 71 اثر هجمة سريعة وتسديدة من سيرخيو جارسيا ارتطمت بقدم أحد المدافعين وتهيأت أمام بيزي الخالي من الرقابة داخل منطقة الجزاء ولكنه سددها فوق العارضة مباشرة.

وبعد عدة فرص ضائعة من الفريقين، سجل البديل ألفارو موراتا هدف الاطمئنان للريال في الدقيقة 86 إثر هجمة مرتدة سريعة مرر منها راموس الكرة إلى دي ماريا في الناحية اليمنى ليمررها الأخير بدوره إلى موراتا الذي أودعها الشباك بسهولة.

وجاء الرد من اسبانيول بنفس الطريق وعبر هجمة سريعة مرر منها سيرخيو جارسيا الكرة عرضية إلى بيزي المدفع ليلعبها الأخير إلى داخل مرمى كاسياس في الدقيقة 90 .

ولكن رد الريال لم يتأخر حيث سجل موراتا هدفه الثاني وهو الثالث للفريق في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع إثر هجمة مرتدة سريعة انطلق خلالها دي ماريا من منتصف الملعب حتى وصل داخل منطقة الجزاء ومرر الكرة عرضية إلى موراتا الذي لم يجد أدنى صعوبة في إيداعها المرمى.



مباريات

الترتيب