رونالدو يحافظ على آمال ريال مدريد في الليجا بالوقت القاتل

مدريد - أنقذ المهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو فريقه ريال مدريد من الهزيمة وقاده لتعادل قاتل 2-2 في الوقت الضائع من مباراته الأحد مع ضيفه فالنسيا في المرحلة السادسة والثلاثين من الدوري الإسباني لكرة القدم ليبقي على آمال الفريق قوية في الفوز بلقب المسابقة.

وفجر ليفانتي مفاجأة كبيرة في وقت سابق اليوم وضاعف من اشتعال المنافسة على لقب المسابقة بفوزه الثمين 2-صفر على ضيفه أتلتيكو مدريد وهي النتيجة التي أنعشت آمال برشلونة في المنافسة على لقب المسابقة وعززت فرص ريال مدريد في استعادة اللقب قبل أن يحافظ رونالدو على هذه الفرصة بهدف في الوقت القاتل.

وفي إطار نفس المرحلة، فاز ألميريا بعشرة لاعبين على ضيفه ريال بيتيس 3-1 وتعادل أشبيلية مع فياريال سلبيا.

على استاد "سانتياجو برنابيو" في العاصمة مدريد، أحرج فالنسيا الفريق الملكي وكاد يلحق به الهزيمة الأولى في آخر خمس مباريات خاضها الريال في الدوري الإسباني ويفسد احتفالات الريال بالتأهل لنهائي دوري الأبطال على حساب بايرن ميونيخ الألماني.

ولكن رونالدو أنقذ الموقف في الوقت المناسب وانتزع نقطة التعادل الثمينة للريال في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للمباراة.

وأنهى فالنسيا الشوط الأول لصالحه بهدف سجله المدافع الفرنسي جيرمي ماتيو في الدقيقة 44 وتعادل المدافع الآخر سيرخيو راموس لريال مدريد بهدف في الدقيقة 59 ليكون الرابع له في آخر ثلاث مباريات خاضها للفريق.

ولكن دانيال باريخو أعاد التقدم للضيوف بالهدف الثاني لفالنسيا في الدقيقة 65 قبل أن يحرز رونالدو هدف التعادل في الوقت القاتل.

وارتفع رصيد الريال إلى 83 نقطة في المركز الثالث بفارق نقطتين خلف برشلونة وخمس نقاط خلف أتلتيكو مدريد المتصدر وتتبقى للريال مباراة مؤجلة ورفع فالنسيا رصيده إلى 47 نقطة ليتقدم إلى المركز الثامن.


 

 



مباريات

الترتيب