كلوب ولوف وسيميوني.. مرشحون لخلافة مارتينو في تدريب برشلونة

برشلونة - لن يكمل الأرجنتيني خيراردو مارتينو المدير الفني الحالي لفريق برشلونة مسيرته مع الفريق في الموسم المقبل، حسبما أفادت وسائل الإعلام الإسبانية الاثنين.

وأوضحت تقارير إعلامية اليوم أن النادي الكتالوني يدرس التعاقد مع الألماني يورجن كلوب المدير الفني الحالي لفريق بوروسيا دورتموند.

وذكرت صحيفة "سبورت" الإسبانية الرياضية "سيكون لبرشلونة مدير فني جديد في الموسم المقبل. إدارة النادي اتخذت قرارا منذ فترة بأن خيراردو مارتينو الذي وقع عقدا مع النادي لمدة عامين لن يكمل عقده مع الفريق وسيرحل قبل عامه الثاني".

ووقع مارتينو عقدا لتولي مسؤولية الفريق لمدة موسمين ولكن العقد يتضمن بندا يتيح للنادي وللمدرب فسخ التعاقد بينهما إذا أرادا دون أن يترتب على هذا أي أثر قانوني.

وكانت الهزيمة أمام أتلتيكو مدريد صفر-1 الأسبوع الماضي وخروجه من بطولة دوري أبطال أوروبا إضافة لابتعاد الفريق عن المنافسة على لقب بطولة الدوري الإسباني سببا في عاصفة قوية من الانتقادات الحادة للمدير الفني الأرجنتيني.

يذكر أن الصحف الإسبانية الصادرة اليوم ذكرت العديد من أسماء المدربين المرشحين لخلافة مارتينو في قيادة الفريق الموسم المقبل.

وأضافت صحيفة "سبورت" : "هناك مرشحان أساسيان لخلافة مارتينو في قيادة برشلونة هما الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني الحالي لأتلتيكو مدريد أو الألماني يورجن كلوب المدير الفني لبوروسيا دورتموند".

وأشارت الصحيفة " النتائج الرائعة التي حققها كلوب مع دورتموند هي السبب الرئيسي في اعتباره المرشح الأكثر حظا لتولي مسؤولية برشلونة في الموسم المقبل. أظهر المدير الفني الألماني شجاعة بالغة عندما تغلب على ريال مدريد في إياب دور الثمانية لبطولة دوري أبطال أوروبا بهدفين نظيفين بعد الهزيمة صفر-3 ذهابا على ملعب سانتياجو بيرنابيو وتغلب على بايرن ميونيخ بطل الدوري الألماني 3-صفر السبت الماضي".

وأكدت صحيفة "أس" أن مارتينو سيرحل حتى لو تمكن من الفوز في مباراة نهائي كأس الملك يوم الأربعاء القادم أمام غريمه التقليدي ريال مدريد.

وألمحت "أس" إلى أن كلوب هو المرشح الأكثر حظا في تولي مسؤولية برشلونة الموسم المقبل، كما أشارت إلى أن يواخيم لوف المدير الفني للمنتخب الألماني سيكون من بين المرشحين لخلافة مارتينو.

وقالت: "رفض كلوب الكثير من العروض التي قدمت له من بعض الأندية الأوروبية الكبيرة بسبب رغبته في تدريب منتخب بلاده خلفا ليواخيم لوف بعد انتهاء مونديال البرازيل".

وأضافت "إذا وصل كلوب لاتفاق نهائي مع الاتحاد الألماني لكرة القدم ، سيكون لوف هو البديل الأمثل للنادي الكتالوني".

وألمحت صحيفة "ماركا" الإسبانية الرياضية إلى أن السبب الرئيسي لرحيل مارتينو عن الفريق في نهاية الموسم هو انعدام ثقة اللاعبين به.

واختتمت قائلة: "تاتا لا يمتلك القدرة على تحفيز لاعبيه، وينقصه أن يكون خطابه معهم أكثر من مجرد تمجيد الكفاح لنيل الألقاب".

 



مباريات

الترتيب