برشلونة يوجه رسالة "مرعبة" لمانشستر سيتي بسداسية في فايكانو

واصل برشلونة صحوته وعزز موقعه في صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم إثر تغلبه على ضيفه المتواضع رايو فايكانو 6-صفر بينها ثنائية لنجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي السبت على ملعب كامب نو وأمام 75 ألف متفرج في المرحلة الرابعة والعشرين.

وهو الفوز الثاني على التوالي لبرشلونة منذ خسارته على ملعبه أمام فالنسيا 2-3 في المرحلة قبل الماضية، والتاسع عشر هذا الموسم فرفع رصيده إلى 60 نقطة بفارق الأهداف أمام اتلتيكو مدريد الذي استعاد نغمة الانتصارات بفوزه الكبير على ضيفه بلد الوليد 3-صفر.

وأكد الفريق الكتالوني استعداده الجيد لمواجهة مضيفه مانشستر سيتي الإنجليزي الثلاثاء المقبل في ذهاب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وحطم ميسي الرقم القياسي لعدد الأهداف المسجلة مع فريق واحد في إسبانيا والذي حمله تيلمو زارا مهاجم اتلتيك بيلباو منذ عدة عقود.

ورفع ميسي رصيده إلى 337 هدفا في 405 مباريات مع الفريق الكتالوني، ليمحو رقم زارا البالغ 335 هدفا إنما في 354 مباراة.

ويسير ميسي نحو تحطيم رقم قياسي أخر لعدد الأهداف المسجلة في الدوري المحلي، إذ يحتل المركز الثالث راهنا ب228 هدفا مناصفة مع هداف ريال مدريد السابق راؤول جونزاليس مقابل 251 لزارا بالذات بين 1940 و1955، و234 هدفا للمكسيكي هوغو سانشيس.

وبكر برشلونة بالتسجيل عبر مدافعه الأيسر البرازيلي ادريانو وقبل مرور الدقيقة الثانية من تسديدة قوية زاحفة بيمناه من الجهة اليسرى سكنت الزاوية اليسرى البعيدة للحارس روبن.

وفرض الفريق الكتالوني أفضليته على مجريات المباراة وكان بإمكانه التعزيز في أكثر من مناسبة خاصة عبر نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي وبيدور رودريجيز اللذين حرمهما القائمان الأيسر والأيمن على التوالي من هز الشباك الأول إثر تلقيه كرة من فرانشيسك فابريجاس أمام المرمى فهيأها لنفسه وسددها بيمناه (14)، والثاني إثر توغله من الجهة اليسرى قبل أن يسدد بيسراه في القائم (22).

وأثمر الضغط الكتالوني هدفا ثانيا حمل توقيع ميسي إثر تلقيه كرة على كبق من ذهب من فابريجاس خلف المدافعين فانطلق بسرعة ولعبها ساقطة بروعة داخل المرمى (36).

وعزز الدولي التشيلي اليكسيس سانشيز تقدم أصحاب الأرض بهدف ثالث عندما تلقى كرة من ميسي عند حافة المنطقة فسددها بيمناه زاحفة على يسار الحارس (52) رافعا رصيده إلى 15 هدفا في الدوري.

وأضاف بيدرو الرابع من مسافة قريبة إثر كرة على طبق من ذهب من فابريجاس فتابعها داخل المرمى (56) رافعا رصيده إلى 13 هدفا في الليجا.

ورد سانشيز التحية لميسي عندما مرر له كرة داخل المنطقة فسددها الأرجنتيني بيسراه على يمين الحارس (68) مسجلا هدفه الثالث عشر هذا الموسم.

وختم البرازيلي نيمار العائد من الإصابة بعد غياب شهر المهرجان بهدف سادس رائع عندما تلقى كرة في منتصف الملعب فانطلق مراوغا أحد اللاعبين وأطلقها بيمناه من نحو 35 مترا أسكنها الزاوية اليمنى البعيدة للحارس (88).



مباريات

الترتيب