راموس: أريد أن يقع العالم في حب اسبانيا مجددا

لندن - سيسعى سيرجيو راموس قائد منتخب إسبانيا مع زملائه لإبهار جمهور كرة القدم العالمي مجددا بعد الهبوط من قمة اللعبة وذلك مع بدء عهد جديد تحت قيادة المدرب لويس إنريكي عندما يحل ضيفا على انجلترا في دوري الأمم الأوروبية غدا السبت.

وحققت إسبانيا نتائج مخيبة للآمال في آخر ثلاث بطولات كبرى منذ هيمنت على اللعبة في الفترة بين 2008 و2012 حين أحرزت لقبين متتاليين لبطولة أوروبا وبينهما فازت بكأس العالم لأول مرة في تاريخها.

وتجرعت إسبانيا مرارة الخروج من كأس العالم الأخيرة بالخسارة أمام روسيا صاحبة الضيافة في دور الستة عشر عقب إقالة المدرب يولن لوبتيجي عشية انطلاق البطولة.

لكن راموس قال إن الحماس تجدد في الفريق منذ مجيء لويس إنريكي الذي سبق له تحقيق عدة نجاحات خلال ثلاثة مواسم تولى فيها تدريب برشلونة.

وأضاف راموس في مؤتمر صحفي اليوم الجمعة "في السنوات الماضية تراجعت اسبانيا قليلا وهدفنا في المقام الأول هو استعادة المستوى الذي يمكننا من تحقيق الفوز.

"يواجه المدرب واللاعبون تحديا كبيرا يتمثل في استعادة الانتصارات. نتمتع بطموح كبير ولكن علينا إظهار ذلك ونريد أن يقع العالم في حبنا مجددا".

وقال راموس إن المدرب بذل جهدا مكثفا استعدادا للمباراة الافتتاحية أمام انجلترا في المجموعة التي تضم كرواتيا أيضا بدوري الأمم الأوروبية.

وأوضح "طلب منا المدرب تركيزا اكبر هذا الأسبوع لأن الأمور كلها كانت جديدة لذا أمضينا وقتا طويلا في الحديث والحوار الجماعي إضافة إلى إنجاز الكثير من العمل.

"تلقينا الكثير من المعلومات الجديدة ونحاول ترجمة ذلك في الملعب حتى يتمكن جمهورنا من الاستمتاع مرة أخرى".

وقال مدافع ريال مدريد الاسباني إنه لا يشعر بأي قلق بشأن طريقة تعامل جمهور انجلترا معه في أول زيارة له للبلاد منذ واقعة الالتحام الشهيرة مع محمد صلاح مهاجم ليفربول في نهائي دوري أبطال أوروبا.

وأصيب صلاح في كتفه عقب سقوطه بعد التحام قوي من راموس في المباراة التي فاز فيها ريال مدريد 3-1.

وأضاف راموس "لا ألعب أبدا بهدف إصابة لاعب منافس لهذا لا أشعر بأي تأنيب ضمير والدوري الانجليزي معروف بحسن استقبال أفضل اللاعبين.

"جئت إلى هنا للفوز مع إسبانيا ولا يهمني ما يقوله الناس أو كيفية استقبالهم لي".



مباريات

الترتيب

H