أسينسيو لا يستأثر بالثناء بعد "خماسيته الشخصية" ضد كرواتيا

أ.ف.ب

 

عزا ماركو أسينسيو، نجم المنتخب الإسباني، أدائه الخرافي أمام المنتخب الكرواتي إلى اللعب الجماعي لفرقة الماتادور، على حد تصريحه.

وفي ثاني جولةٍ للمجموع الرابعة بالمستوى الأول لبطولة دوري الأمم الأوروبية، أسهم أسينسيو بشكلٍ مباشرٍ في تسجيل بلاده لـ5 أهدافٍ خلال انتصارها العريض بنتيجة 6-0.

وافتتح ابن الـ22 عاما رصيده من الأهداف الدولية مع الماتادور بقذيفةٍ جميلةٍ في شباك الخصم، قبل أن يطلق قذيفةً أخرى احتُسبت لاحقا كهدفٍ بالنيران الصديقة على لوفري كالينيتش، حارس كرواتيا.

وكذلك، صنع أسينسيو 3 أهدافٍ أخرى لزملائه، ليؤكدوا أحقيتهم بتصدّر المجموعة الرابعة بـ6 نقاطٍ في جعبتهم.

وبعد المباراة، قال لاعب ريال مدريد، "في الحقيقة، لقد لعبنا مباراةً عظيمةً، وتمتعنا بتركيزٍ جيدٍ للغاية .. لقد قدمنا مباراةً رائعةً، لا سيما على الصعيد الجماعي".

وأكمل مثنيا على الفريق في تصريحاته التي نقلتها صحيفة "أس" الإسبانية، "لقد دافعنا معا، وهاجمنا معا .. لقد خضنا مباراتين كبيرتين".

وأما عن هدفه الأول بقميص الماتادور، قال أسينسيو، "في كل مرةٍ أكون فيها على أرضية الملعب، أسعى لتقديم أفضل ما لدي .. وأنا رغبت منذ فترةٍ في تسجيل هدفي الدولي الأول، ولقد حصدت نتيجة جهودي".

وقنعت كرواتيا بالمركز الأخير في المجموعة، إذ يخلو رصيدها من النقاط بعد خوضها لمباراةٍ واحدةٍ، متساويةً في ذلك مع المنتخب الإنجليزي.

من العنود المهيري

 



مباريات

الترتيب