فيديو - كيف ينجو جوارديولا من الوحش الذي صنعه في كامب نو

سيعود بيب جوارديولا، مدرب فريق مانشستر سيتي الإنجليزي، إلى بيته السابق كامب نو، معقل فريق برشلونة الإسباني، حينما يلتقي الفريقان ضمن منافسات الجولة الثالثة من دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء.

وبينما كانت مدرجات كامب نو هي الأقرب لقلب المدرب الإسباني حينما كان مدربا لبرشلونة في الفترة من 2008 إلى 2012، إلا أن معقل البلوجرانا انقلب عليه في المرة الوحيدة التي حل فيها ضيفا في دوري أبطال أوروبا.

وتلقى جوارديولا خسارة مهينة بثلاثية نظيفة في موسم 2014-2015 حينما حل فريقه بايرن ميونيخ ضيفا على بارسا في ذهاب الدور نصف النهائي من دوري الأبطال، في مباراة أهدر فيها برشلونة فرصا عديدة كادت أن تسفر عن نتيجة أثقل.

شاهد ثلاثية برشلونة في بايرن

ولم يكن جوارديولا ليحبذ أن يواجه المارد برشلونة في الوقت الذي بدأ فريقه ينزف النقاط في بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز، حيث جمع نقطة وحيدة من أصل 6 متاحة في آخر مباراتين في البطولة المحلية.

ويتعين على بيب، المدرب الأنجح في تاريخ برشلونة، أن يجد حلا للتغلب على الفريق المتوحش الذي ساهم في صناعته، حتى يتجنب خسارة جديدة، من شأنها أن تقلل من فرصة تأهله إلى دور الـ16 كمتصدر للمجموعة.

وبالرغم من أن فريق برشلونة الحالي يختلف بشكل كبير عن فريق جوارديولا في 2012، غير أن العمود الفقري للبارسا لا يزال حاضرا، وهو ممكن الخطورة الأساسي بالإضافة إلى لاعبين آخرين.

وتدرب الثلاثي خافيير ماسكيرانو، واندرياس انييستا، وليونيل ميسي، تحت قيادة بيب. ويرجع له الفضل في وصول كل واحد منهم إلى قمة مستواه.

أوتامندي بديل بواتنج ؟

وربما اللقطة التي الأشهر التي برزت من عودة جوارديولا الأولى إلى الكامب نو عقب رحيله عن برشلونة، هي لقطة مراوغة ليونيل ميسي للألماني جيروم بواتنج مدافع فريق بايرن، والتي أسفرت عن الهدف الثاني الذي قتل آمال بايرن في العودة بنتيجة إيجابية من معقل البلوجرانا.

ويخشى العديد من جماهير مانشستر سيتي أن يتقمص مدافعهم الأرجنتيني أوتامندي، دور بواتنج، ويسمح لميسي، العائد لتوه من الإصابة، بعمل ما يحلو له كما حدث أمام بايرن.

شاهد مراوغة ميسي لبواتنج

دي بروين .. الأمل

لكن عودة جوارديولا إلى كامب نو لن تخلو من بادرة أمل في العودة بنتيجة إيجابية وهي عدم الخسارة، حيث يتمثل ذلك في وجود البلجيكي المتألق كيفن دي بروين.

ويقدم دي بروين أداءً رائعا في الموسم الحالي مع سيتي، رغم إهداره لركلة جزاء في أمام إيفرتون في المباراة التي انتهت بالتعادل 1-1.

ما الحل ؟

ويتعين على جوارديولا تفادي الأخطاء التي وقع بها حينما واجه برشلونة مع فريقه بايرن على ملعب كامب نو، وذلك عن طريق التخلي عن الطريقة الهجومية التي يخوض بها مبارياته.

فلطالما عانت الفرق التي اعتمدت أسلوبا هجوميا أمام بارسا في ملعبه، نذكر من بينها على سبيل المثال، أرسنال الإنجليزي، بايرن ميونيخ، روما الإيطالي، وغيرها.

وتعد طريقة "دفاع المنطقة" هي الأسلوب الأمثل لمواجهة برشلونة الذي يملك قوة هجومية ضاربة - تتمثل في الثلاثي الرهيب ميسي وسواريز ونيمار -، والاعتماد على الهجمات المرتدة مستغلا سرعة الثلاثي سترلينج وأجويرو ودي بروين.



مباريات

الترتيب

H