رسمياً.. جاري نيفل مدرباً لنادي فالنسيا

فالنسيا - أعلن نادي فالنسيا الإسباني الأربعاء أنه توصل لاتفاق مع اللاعب الإنجليزي السابق جاري نيفيل لتدريب الفريق الأول لكرة القدم حتى 30 حزيران/يونيو .2016

وقضى جاري نيفيل مسيرة طويلة ضمن صفوف مانشستر يونايتد الإنجليزي قبل أن ينضم للجهاز الفني لمنتخب انجلترا كمدرب مساعد.

ويعتبر بلنسية الفرصة الأولى بالنسبة لنيفيل لتولي الإدارة الفنية لأحد الأندية الكبيرة.

وكشف النادي الإسباني أن نيفيل سيبدأ مهمته رسميا يوم الأحد المقبل ليجهز الفريق لمواجهته المرتقبة أمام أولمبيك ليون الفرنسي في بطولة دوري أبطال أوروبا، التي تقام على ملعب المستايا (ملعب فالنسيا) الأربعاء المقبل.

وأكدت رئيسة نادي فالنسيا لأي هون تشان أن إدارة النادي سعيدة لتمكنها من التوصل لاتفاق مع جاري بشكل سريع.

وقالت لأي هون: "إنه شخص يتمتع بخبرة فنية بفضل وجوده مع الجهاز الفني للمنتخب الإنجليزي بالإضافة إلى مسيرته اللامعة كلاعب في مانشستر يونايتد ومنتخب بلاده".

وسيجتمع نيفيل في بلنسية مع شقيقه فيل الذي استقال مؤخرا من منصبه كمساعد للمدرب البرتغالي السابق للفريق نونو اسبيريتو.

ومن المقرر أن يستمر فيل ضمن الجهاز الفني الجديد للفريق الإسباني بقيادة نيفيل.

وترى لأي هون أن السمات والقدرات الشخصية هي أهم أسباب الموافقة على المدرب الجديد: "لقد أظهر جاري مستوى راق من القيادة طوال مسيرته داخل وخارج الملعب .. إنه يحظى باحترام كبير في الكرة الإنجليزية وكانت هذه الصفات هي التي أقنعتنا أنه هو الاختيار الصحيح لقيادة الفريق حتى نهاية الموسم".

وأدلى نيفيل بأولى تصريحاته كمدير فني للفريق، حيث قال: "أشعر بإثارة كبيرة وبفخر أيضا لحصولي على هذه الفرصة الكبيرة مع بلنسية .. إنه نادي كبير جدا ويتمتع بتقدير هائل وأتذكر جيدا فترتي عندما كنت لاعبا حيث شهدت الشغف والإخلاص الكبيرين لجماهيره".

وأشاد نيفيل بمستوى بلنسية قائلا: "أرغب في أن أبدأ العمل معهم .. أعرف أنهم مجموعة من اللاعبين من أصحاب المهارات العالية .. أشعر بشغف كبير في مواجهة التحدي الذي سنخوضه سويا في المستقبل".

وكان التعاقد مع نيفيل مفاجأة كبيرة بالنسبة لأنصار فالنسيا، حيث يتعلق الأمر بمدرب شاب بدون خبرة يتولى مسؤولية فريق تتسم جماهيره بطموحاتها العريضة.

وتواترت شائعات في الأيام الماضية عن اقتراب فالنسيا من التعاقد مع أحد المدربين أصحاب الخبرة العالية مثل الدنماركي مايكل لاودروب والهولندي فرانك ريكارد ولكن إدارة النادي استقرت في النهاية على الاستعانة بخدمات جاري نيفيل.

ويحتل فالنسيا حاليا مركزا في منتصف جدول بطولة الدوري الإسباني، ويخوض أمام أولمبيك ليون الفرنسي مواجهة حاسمة بالنسبة لمستقبله في بطولة دوري أبطال أوروبا.



مباريات

الترتيب

H