أبناء "لاماسيا" برشلونة يواجهون خطر الموت

اعترف عضو مجلس إدارة نادي برشلونة جوردي مويكس بأن ناشئي لاماسيا يواجهون خطرا كبيرا لعدم توفر إجراءات أمنية كافية بمبنى الأكاديمية.

وأوضح مويكس أن زجاج واجهة مبنى لاماسيا كان يتساقط بسبب التغيرات المناخية، مما أجبر الإدارة على التدخل فورا لمنع وقوع كارثة.

وأشار مويكس إلى تحطم أربعة ألواح زجاجية في أوقات سابقة، يتراوح طولها بين متر واحد ومترين، لذا قررت السلطات فرض طوق حول الواجهة ضمن الاحتياطات الأمنية حفاظا على أرواح اللاعبين والعاملين.

وشدد مسؤول النادي الكتالوني على أن الشركة المعنية بتركيب الواجهة الزجاجية لم تقدم أي حلول لمعالجة تلك المشكلة حتى الآن.

وينظر القضاء الإسباني حاليا في خلاف بين النادي الكتالوني وشركة (إم سي إم) للبناء، المسؤولة عن منشآت الأكاديمية، بسبب عدم التزام ببنود التعاقد الذي تم في عهد الرئيس السابق ساندرو روسيل.

ويقع مقر الأكاديمية بجوار ملعب كامب نو، وتحولت لمقر لإقامة المواهب الصاعدة بالنادي منذ 2011 ، وساهمت خلال الـ30 عاما الماضية في اكتشاف أكثر من 500 لاعب محترف، يأتي على رأسهم ليونيل ميسي وأندريس إنييستا وكارليس بويول وسيسك فابريجاس وجيرارد بيكيه.



مباريات

H