مانزوكيتش يصل لقمة مستواه مع اتلتيكو بعد "هاتريك" في شباك اولمبياكوس

احتاج ماريو مانزوكيتش لبعض الوقت من أجل الانسجام بعد انتقاله إلى أتلتيكو مدريد الإسباني من بايرن ميونيخ الألماني قبل بداية الموسم الحالي لكن المهاجم الكرواتي وصل إلى قمة مستواه بعدما سجل ثلاثة أهداف في مرمى أولمبياكوس اليوناني بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمس الأربعاء.

وساهمت ثلاثية مانزوكيتش (28 عاما) في فوز اتليتيكو 4-صفر على ضيفه اولمبياكوس في المجموعة الأولى ليضمن وصيف بطل اوروبا الموسم الماضي الصعود إلى دور الستة عشر قبل جولة واحدة على ختام مرحلة المجموعات.

كما أصبح مهاجم كرواتيا أول لاعب يسجل ثلاثة أهداف في مباراة واحدة مع أتلتيكو في دوري الأبطال.

وكانت مشاركة مانزوكيتش محل شك بسبب اصابة في الظهر خلال المباراة التي فاز فيها اتلتيكو على مضيفه ملقة يوم السبت الماضي في الدوري الإسباني لكن المهاجم الكرواتي رفع رصيده الى خمسة أهداف في نفس العدد من المشاركات بالبطولة القارية هذا الموسم.

وسجل مانزوكيتش خمسة أهداف في عشر مباريات شارك فيها بالدوري الإسباني بالموسم الحالي.

وقال الارجنتيني دييجو سيميوني مدرب اتليتيكو في مؤتمر صحفي "كنا نفكر بشأن الدفع به أم لا. إنه جيد للغاية. هز الشباك وهذا مهم للغاية بالنسبة لأي مهاجم."

ورفع اتلتيكو رصيده الى 12 نقطة من خمس مباريات وسيضمن صدارة المجموعة اذا تجنب الهزيمة على ملعب يوفنتوس الايطالي في المباراة الأخيرة يوم التاسع من ديسمبر كانون الأول المقبل.

وتحمل ميشيل مدرب اولمبياكوس مسؤولية الهزيمة بشكل كامل ووصفها بانها "خسارة قاسية للغاية" و"ليلة سيئة."

ولا يزال بطل اليونان يبحث عن انتصاره الأول في 14 زيارة الى اسبانيا بعدما خسر هناك 12 مرة وتعادل في مباراتين.

ويملك اولمبياكوس ست نقاط ولا يزال أمامه فرصة ضئيلة للتأهل لكنه يحتاج للفوز على ضيفه مالمو السويدي متذيل الترتيب وهزيمة يوفنتوس أمام اتليتيكو.

وقال ميشيل لاعب الوسط السابق لريال مدريد ومنتخب اسبانيا في مؤتمر صحفي "لم أكن لأطلب المزيد من لاعبي فريقي."

وأضاف "لا يمكنني القول اننا أهدينا الهدفين للمنافس لان الناس ربما تعتقد انني اتخلى عن مسؤولياتي والأمر ليس هكذا."



مباريات

الترتيب

H