هداف أوروبا لا يجد مكانا في منتخب إسبانيا

سجل الإسباني جوناثان سوريانو أهدافا تفوق العدد الذي سجله النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هذا الموسم، لكنه لا يجد مكانا في منتخب بلاده، وتم استدعائه بالصدفة لتعويض إصابة سيسك فابريجاس.

واعترف فيسنتي ديل بوسكي مدرب منتخب إسبانيا بصعوبة اختيار جميع اللاعبين المتميزين الموزعين في مختلف دوريات أوروبا بسبب تخمة النجوم، ووجود عدد كبير في كل مركز.

لكن سوريانو يعد أبرز "جندي مجهول" إسباني في العالم، بجانب ميكيل أرتيتا قائد أرسنال الإنجليزي، فكلاهما خارج حسابات ديل بوسكي تماما، قبل أن يلعب القدر دوره مع "هداف أوروبا الأول" بإصابة نجم تشيلسي.

واحتوت القائمة الأخيرة للمنتخب الإسباني على العديد من المفاجآت والوجوه الجديدة والعائدة، وعلى رأسهم خوسيه كايخون والبارو موراتا ونوليتو وكاماتشو، لكن ظل سوريانو غائبا رغم المطالبات الجماهيرية بإستدعائه.

ويقدم سوريانو في السنوات الأخيرة عروضا رائعة مع فريق ريد بول سالزبورج النمساوي، ولم يقتصر تألقه على الصعيد المحلي فقط، بل يسجل كلما أتيحت الفرصة في الظهور أوروبيا.

وسجل سوريانو في الموسم الجاري 27 هدفا في مختلف البطولات خلال 24 مباراة فقط، مقابل 23 لرونالدو نجم ريال مدريد الإسباني والمتوج بالحذاء الذهبي.

وانفعل المهاجم الكتالوني في تصريح صحفي قبل وقت قريب، قائلا "لا أفهم لماذا لا يتم اختياري للمنتخب؟" بالتزامن مع الأزمة الهجومية التي عانى منها لاروخا منذ مونديال البرازيل، حتى في وجود دييجو كوستا هداف تشيلسي والدوري الإنجليزي، والذي لم يتأقلم بعد مع كتيبة ديل بوسكي.

وامتدح سرخيو راموس اختيار سوريانو أخيرا في المنتخب، بل كشف سرا أذاعه للمرة الأولى حول ترشيحه لهذا المهاجم للعب في صفوف الريال، حيث تحدث مع الرئيس فلورنتينو بيريز في تلك الصفقة، وفتح الباب امام إمكانية حدوث ذلك مستقبلا.

يذكر أن سوريانو (29 عاما) من ناشئي إسبانيول ولعب للفريق الثاني لبرشلونة قبل احترافه بالنمسا منذ 2012.

من أحمد مصطفى

 



مباريات

الترتيب

H