"يويفا" يُعاقب ريال مدريد وأتلتيكو بسبب الفوضى في نهائي الأبطال

نيون - قرر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) الخميس معاقبة الأرجنتيني دييجو سيميوني المدير الفني لأتلتيكو مدريد ولاعب الوسط الاسباني الدولي تشابي الونسو نجم ريال مدريد بالإيقاف مباراة واحدة بسبب ما بدر منهما خلال المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا في 24 أيار/مايو الماضي.

وتم معاقبة سيميوني بعد أن خرج من المنطقة الفنية لفريقه وتشاجر مع رافاييل فاران مدافع ريال مدريد قبل نهاية المباراة التي فاز فيها النادي الملكي بأربعة أهداف لهدف في لشبونة.

وبدا أن فاران سدد الكرة باتجاه سيميوني بعد أن سجل كريستيانو رونالدو الهدف الرابع لريال مدريد من ضربة جزاء، مما أشعل غضب المدرب الأرجنتيني الذي ركض باتجاه اللاعب في محاولة لتعنيفه على هذه الخطوة.

بينما تعرض ألونسو للإيقاف مباراة واحدة بسبب " خرق المبادئ العامة للسلوك" خلال المباراة النهائية.

وكان ألونسو موقوفا عن المشاركة في هذه المباراة ولكن بعد تسجيل جاريث بيل الهدف الثاني للنادي الملكي، ركض الونسو باتجاه المنطقة الفنية لفريقه.

وتعرض نادي ريال مدريد لغرامة مالية قدرها 18 الف يورو مقابل 21 الف يورو لأتلتيكو مدريد لحصولهما على خمس انذارات أو أكثر خلال المباراة، بجانب استخدام جماهير الفريقين الألعاب النارية.



مباريات

الترتيب

H