ثنائيات ألمانية وإنجليزية في ذهاب دور 16..وريال مدريد معنوياته في السماء

يسافر فريق ريال مدريد الإسباني إلى ألمانيا بمعنويات عالية استعدادا لمباراته امام شالكه في ذهاب دور ال16 من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم بعد غد الأربعاء ، وذلك بعد التغيرات اللافتة في ترتيب مسابقة الدوري الإسباني.

وكان برشلونة وأتلتيكو مدريد تعرضا لهزيمتين مفاجئتين في مباراتيهما هذا الأسبوع من الدوري الإسباني لينفرد ريال مدريد بصدارة البطولة بفارق ثلاث نقاط أمامهما ، فيما اعتبر أفضل استعداد للنادي الملكي قبل مواجهته المرتقبة في جلسنكيرشن.

ولا يعاني ريال مدريد من أي إصابات بين صفوفه ، أما نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو أفضل لاعب في العالم لهذا العام فلاشك أنه سيكون متشوقا للعودة إلى الملاعب مجددا بعد انتهاء عقوبة إيقافه المحلي المثيرة للجدل لمدة ثلاث مباريات.

بالإضافة إلى أن اللاعبين سيرجيو راموس وتشابي ألونسو ولوكا مودريتش سيكونون في أفضل حالاتهم بعدما غابوا عن مباراة ريال مدريد السابقة التي فاز فيها 3 / صفر على إلتشي السبت الماضي للراحة.

وقال رافاييل فاران مدافع ريال مدريد أمس الأحد "إن بطولة دوري الأبطال بطولة مميزة للغاية بالنسبة لنا".

وأضاف المدافع الفرنسي الشاب "نضع آمالا كبيرة على هذه البطولة ، ونتطلع قدما لمباراتنا القادمة فيها".

ويتوقع أن يبدأ فاران مباراة الأربعاء على مقاعد البدلاء في ظل تألق الثنائي راموس وبيبي سويا.

وقال إسيير إياراميندي لاعب خط وسط ريال مدريد "يبدأ الجزء الصعب من الموسم الآن ولكن الفريق مستعد له. نريد تحقيق نتائج جيدة في دوري الأبطال والتقدم بها قدر المستطاع".

وبتذكيره بسجل نتائج ريال مدريد المتواضع في مواجهاته بألمانيا ، حيث ودع الفريق الإسباني منافسات دوري الأبطال من الدور قبل النهائي الموسمين الماضيين على يد فرق ألمانية ، رد إياراميندي قائلا "حسنا ، لقد حان الوقت لتغيير هذه القصة".

من جانبه ، يأمل شالكه في السير على خطى مواطنيه بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند ، اللذين أطاحا بريال مدريد من منافسات دوري الأبطال في الموسمين الماضيين ، عن طريق الفوز على الفريق الإسباني على أرضه في مباراة الذهاب.

وصرح لاعب شالكه جوليان دراكسلر لموقع النادي على الإنترنت قائلا "إن النادي بأكمله يتطلع لهذه المباراة ، سواء اللاعبين أو المدرب أو الجهاز الفني أو الجماهير .. ستكون مباراة مهمة للغاية وليس لدينا ما نخسره".

وأضاف "لاشك في أن ريال مدريد فريق عالمي بكل المقاييس ، أما نحن فينظر إلينا باعتبارنا دخلاء على بطولة الصفوة. ولكننا الآن لدينا الفرصة لإظهار مدى تحفزنا للعب في دوري الأبطال".

وكان دراكسلر عاد من الإصابة ليجلس على مقاعد بدلاء شالكه خلال مباراته مع ماينز الجمعة الماضية ، وربما لا يكون بحالة بدنية تؤهله لخوض مباراة ريال مدريد ضمن التشكيل الأساسي.

وبصرف النظر عن تشكيل فريقه أمام ريال مدريد ، يدرك شالكه جيدا أنه لا يستطيع تقديم أقل من أفضل عروضه حتى يتمكن من تحقيق نتيجة إيجابية أمام العملاق الإسباني.

وقال دراكسلر "علينا أن نكون في أفضل حالاتنا حتى نتمكن من مجاراة ريال مدريد. وهذا يعني كل شيء، بداية من الروح القتالية ووصولا إلى بعض الحظ وجودة الأداء. يجب أن يكون كل شيء في محله".

ويأمل شالكه في عودة لاعبيه بنديكت هويديس وكريستيان فوشس من الإصابة قبل مواجهة ريال مدريد في ظل تأكد غياب اللاعب الياباني المصاب أتسوتو أشيدا.

من ناحية أخرى ، يسعى بوروسيا دورتموند الذي خسر صفر/ 3 أمام هامبورج بالدوري الألماني أمس الأول السبت لاستعادة توازنه عندما يحل ضيفا على زينيت سان بطرسبرج الروسي غدا الثلاثاء.

وقال مانويل فريدريش مدافع دورتموند "جميعنا بحاجة للاستفسار عن أدائنا. هناك مباريات كهذه ، ويصعب دائما أن تجد تفسيرا لها".

وأضاف "لن يتأثر مزاجنا أو أدائنا بهذه الهزيمة في مباراة الثلاثاء. فقد كانت تلك الهزيمة حالة استثنائية. ولو لعبنا بكل إمكانياتنا فبإمكاننا التغلب على أي فريق".

وكان سفن بيندر أصيب في مباراة هامبورج ويحتمل غيابه عن الملاعب لمدة تمتد إلى عشرة أسابيع ، في حين يستطيع ماركو ريوس خوض مباراة الغد من بدايتها بعد عودته من إصابته كلاعب احتياطي يوم السبت.

وتحوم الشكوك حول مشاركة المدافعين فيل جونز ورافاييل وجوني إيفانز في مباراة فريقهم مانشستر يونايتد مع استعداده للحلول ضيفا على أولمبياكوس اليوناني غدا.

وكان المدافعون الثلاثة غابوا عن مباراة مانشستر السابقة بالدوري الإنجليزي عندما فاز على كريستال بالاس ، ولكن مدرب الفريق ديفيد مويس يأمل في استعادة أحدهم، على الأقل، في مباراة اليونان.

ولم يحسم تشيلسي أمره بعد، في ما يتعلق بإشراك أحد المهاجمين، صمويل إيتو أو فيرناندو توريس أو ديمبا با أمام جالطة سراي التركي بعد غد.

ويواجه متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز في هذه المباراة مهاجمه الإيفواري السابق ديدييه دروجبا ، وقد أكد البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب الفريق أنه يعي تماما ما ينتظره في تركيا يوم الأربعاء.

وقال مورينيو معلقا على دروجبا "مازال لاعبا جيدا ويمثل تهديدا كبيرا".
 

 



مباريات

الترتيب

H