ساري يتحامل على المرض من أجل قمة يوفنتوس ونابولي

يخضع ماوريتسيو ساري المدير الفني لفريق يوفنتوس الإيطالي لكرة القدم خلال اليومين المقبلين لفحوص طبية جديدة من أجل تحديد مدى قدرته على التواجد على مقعد المدير الفني خلال مباراة الفريق المقبلة والصعبة أمام نابولي يوم السبت المقبل في المرحلة الثانية من الدوري الإيطالي.

وكان ساري غاب عن مباراة الفريق الأولى التي تغلب فيها على بارما في بداية رحلة الدفاع عن لقبه في الدوري الإيطالي بسبب معاناته من التهاب رئوي.

ولكن ساري ، الذي تولى تدريب الفريق هذا الصيف ، يرغب في التواجد على مقعد المدير الفني خلال مباراة نابولي نظرا لأهمية المباراة وهو ما يمثل نبأ سارا ليوفنتوس الذي يواجه في هذه المباراة أحد أبرز منافسيه على لقب الدوري الإيطالي في السنوات الأخيرة.

وأوضحت صحيفة "لا ستامبا" الإيطالية أن ساري يرغب في التواجد على مقعد المدير الفني خلال المباراة أمام فريقه السابق نابولي ولكن الفحوص الطبية التي سيخضع لها في الأيام القليلة المقبلة ستحسم مدى إمكانية هذا.

والتقى ساري أمس بمعاونيه لمناقشة كل ما يتعلق بهذه المباراة وتحديد البرنامج التدريبي للفريق استعدادا لمواجهة نابولي.

 



مباريات

الترتيب

H