رومانيولي ينقذ ميلان مجددا ويمنحه انتصارا قاتلا على أودينيزي

واصل ميلان صحوته في الدوري الإيطالي لكرة القدم، بعدما حقق انتصاره الثالث على التوالي في المسابقة، عقب فوزه في الثواني الأخيرة 1-صفر على مضيفه أودينيزي في المرحلة الحادية عشر للمسابقة اليوم الأحد.

وأسفرت باقي مباريات المرحلة التي جرت اليوم عن فوز لاتسيو على ضيفه سبال 4-1، و تورينو على مضيفه سامبدوريا بنفس النتيجة، وساسولو على مضيفه كييفو 2-صفر، وأتالانتا على مضيفه بولونيا 2-1، فيما تعادل بارما مع ضيفه فروسينوني بدون أهداف.

وارتفع رصيد ميلان، الذي حقق فوزه الخامس في مبارياته الست الأخيرة بالبطولة، إلى 21 نقطة في المركز الرابع، في حين تجمد رصيد أودينيزي، الذي لم يحصد سوى نقطة واحدة في مبارياته الست الأخيرة، عند تسع نقاط في المركز السادس عشر.

وتقمص أليسيو رومانيولي دور البطولة في المباراة الثانية على التوالي، بعدما قاد ميلان للحصول على النقاط الثلاث، عقب تسجيله هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة السابعة (الأخيرة) من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

ولجأ حكم المباراة إلى تقنية حكم الفيديو المساعد (فار)، بعدما أشار مساعده لإلغاء الهدف بداعي التسلل، لكن تقنية (فار) أثبتت صحة الهدف في النهاية.

وكان رومانيولي ارتدى ثوب الإجادة أيضا في المباراة الماضية لميلان، بعدما أحرز هدف الانتصار القاتل في الوقت الضائع أيضا خلال فوز الفريق اللومباردي 2-1 على جنوى.

يذكر أن أودينيزي لعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة الخامسة من الوقت الضائع، بعد طرد لاعبه برام نويتينك.

من جانبه، حقق لاتسيو فوزا سهلا 4-1على ضيفه سبال.

ورفع لاتسيو رصيده بهذا الفوز إلى 21 نقطة في المركز الخامس وتوقف رصيد سبال عند 12 نقطة في المركز الرابع عشر.

وتقدم شيرو إيموبيلي بهدف للاتسيو في الدقيقة 26 ولكن بعد دقيقتين فقط أدرك ميركو أنتينوسكي التعادل لسبال.

وأضاف إيموبيلي الهدف الثاني له ولفريقه في الدقيقة 35 ثم تكفل دانيلو كاتالدي وماركو بارولو بتسجيل الهدفين الثالث والرابع في الدقيقتين 59 و70.

وعلى ملعب (لويجي فيراريس)، واصل سامبدوريا نتائجه الهزيلة، بعدما عجز عن تحقيق أي انتصار للمباراة الثالثة على التوالي في البطولة، إثر خسارته القاسية 4-1 أمام ضيفه تورينو.

وتجمد رصيد سامبدوريا عند 15 نقطة في المركز العاشر، في حين ارتفع رصيد تورينو إلى 17 نقطة في المركز السابع.

وافتتح أندريا بيلوتي التسجيل لتورينو في الدقيقة 12، قبل أن يضيف نفس اللاعب الهدف الثاني في الدقيقة 43 من ركلة جزاء، لينتهي الشوط الأول بتقدم الضيوف 2-صفر.

وواصل تورينو سيطرته على مجريات الأمور في الشوط الثاني، ليضيف ياجو فالكي الهدف الثالث في الدقيقة 56، لكن فابيو كوالياريلا قلص الفارق بتسجيله هدف سامبدوريا الوحيد في الدقيقة 65.

وعزز أرماندو إتزو النتيجة بتسجيله الهدف الرابع لتورينو في الدقيقة 78، ليستعيد الفريق نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المرحلتين الماضيتين، عقب تعادله مع بولونيا وفيورنتينا.



مباريات

الترتيب

H