بونوتشي يقبل صافرات الاستهجان مع يوفنتوس .. ويرفضها مع إيطاليا

أ.ف.ب

 

أكد ليوناردو بونوتشي، مدافع يوفنتوس والمنتخب الإيطالي، رفضه للتعرض إلى صافرات الاستهجان الجماهيرية حينما يرتدي القميص الآزوري للمنتخب.

وتعرّض بونوتشي، اللاعب السابق لميلان، إلى صافرات الاستهجان من فئة صغيرة من مشجعي المنتخب حينما زار "استاد سان سيرو" لخوض مباراة إيطاليا ضد البرتغال.

وأوضح صاحب الـ84 مباراةً دوليةً، "شعرت بضيق لأنك حين تلعب للمنتخب الوطني فينبغي تنحية المصالح، والأمور المرتبطة بالأندية".

وأكمل، "عندما أواجه صيحات استهجان وأنا ارتدي قميص يوفنتوس أو ميلان، فأتقبل ذلك دوما. للأسف هذا جزء من كرة القدم الإيطالية ومن ثقافتنا .. ولا أسمح لذلك أبدا بأن يضايقني حتى عندما يقحموا أسرتي في الأمر".

وأضاف بونوتشي، "لكن عندما تدافع عن (قميص المنتخب)، وتمثل 60 مليون شخصا، فمن الأفضل ألا تتعرض لذلك".

ويتطلع ابن الـ31 عاما إلى خوض المباراة الودية التي ستحتضنها مدينة جينك البلجيكية بين المنتخب الإيطالي ونظيره الأميركي.

 



مباريات

الترتيب

H