نابولي يضع روما تحت الضغط بفضل مرتنز

أصبح روما تحت ضغط كبير بعد تنازله مؤقتا عن المركز الثاني المؤهل مباشرة إلى دوري أبطال أوروبا لمصلحة نابولي بعد فوز الأخير على ضيفه كالياري 3-1 السبت في المرحلة الخامسة والثلاثين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

ويدين نابولي بفوزه الثاني تواليا والمحافظة على سجله خاليا من الهزائم للمرحلة التاسعة، الى البلجيكي دريس مرتنز الذي احتفل بعيد ميلاده الثلاثين بأفضل طريقة من خلال رفع رصيده إلى 30 هدفا هذا الموسم في جميع المسابقات، بينها 24 في الدوري ما جعله يتشارك المركز الثاني على لائحة الهدافين مع لاعب انتر الأرجنتيني ماورو ايكاردي وبفارق هدف فقط عن المتصدرين اندريا بيلوتي (تورينو) والبوسني ادين دزيكو (روما).

وسجل مرتنز الذي لعب في مركز المهاجم منذ اصابة البولندي اركاديوش ميليك في تشرين الأول/اكتوبر وبقي فيه رغم عودة الأخير، الهدفين الأولين لنابولي في الدقيقتين 2 من داخل المنطقة و49 بتسديدة بعيدة إثر تمريرتين من الجزائري فوزي غلام، قبل أن يضيف لورنتسو انسينيي الثالث في الدقيقة 67 بتمريرة من البلجيكي بالذات.

وقلص البرازيلي دييجو فارياس الفارق لكالياري في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، ما دفع مدرب نابولي ماوريتسيو ساري إلى الاعتراف بأنه رغم "لعبنا بنوعية رائعة، فإن الهدف الذي تلقيناه في آخر اللقاء، يظهر أننا ما زلنا بحاجة الى التطور".

وأضاف ساري: "نحن سعداء جدا بأدائنا... أريد أن أشكر جمهورنا، نشعر دائما بالحب الذي يظهره لنا هنا" في ملعب "سان باولو" حيث خسر الفريق الجنوبي مباراتين فقط هذا الموسم ضد روما (1-3) واتالانتا (صفر-2) في المرحلتين الثامنة والسادسة والعشرين.

ورفع نابولي الذي يتواجه في المراحل الثلاث الأخيرة مع تورينو وفيورنتينا وسمبدوريا، رصيده الى 77 نقطة في المركز الثاني بفارق نقطتين أمام روما الذي يلتقي الأحد مع مضيفه ميلان، و10 أمام جار الأخير لاتسيو الرابع الذي يستضيف الأحد سمبدوريا.

وتجمد رصيد كالياري الذي تلقت شباكه 11 هدفا في مواجهاته الثلاث الأخيرة مع نابولي، عند 41 نقطة في المركز الثالث عشر مؤقتا.

ويلعب لاحقا يوفنتوس حامل اللقب الذي يتصدر الترتيب بفارق 7 نقاط عن نابولي و9 عن روما، مع جاره وضيفه تورينو.

 



مباريات

الترتيب