القلق يساور يوفنتوس وجماهيره قبل مواجهة لاتسيو

لا تزال الهزيمة التي مني بها يوفنتوس أمام فيورنتينا مطلع هذا الأسبوع تطارد يوفنتوس وجماهيره في الوقت الذي يستعد فيه حامل اللقب لمواجهة لاتسيو بعد غد الأحد ضمن منافسات المرحلة الحادية والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

فقد كانت الهزيمة 1 / 2 أمام فيورنتينا يوم الأحد الماضي، في المرحلة العشرين، هي الرابعة ليوفنتوس في الدوري خلال الموسم الذي يتطلع من خلاله إلى تحقيق رقم غير مسبوق باعتلاء منصة التتويج للموسم السادس على التوالي.

ويعتلي يوفنتوس صدارة جدول المسابقة ، متفوقا بفارق نقطة واحدة أمام أقرب منافسيه روما صاحب المركز الثاني ، وتتبقى له مباراة مؤجلة أمام كروتوني صاحب المركز التاسع عشر قبل الأخير.

لكن الخسارة أمام فيورنتينا لا تزال تلقي بظلالها على ثقة الكثيرين من جماهير يوفنتوس وكذلك ماسيميليانو أليجري المدير الفني للفريق، الذي يرى أن الدفاع الصلب سيكون مفتاح نجاح الفريق هذا الموسم.

وبانتهاء النصف الأول من منافسات الدوري هذا الموسم ، كان يوفنتوس صاحب أقوى خط دفاع بين فرق المسابقة ، حيث لم تتلق شباكه سوى 16 هدفا ، ولكنه الآن اقترب بالفعل من متوسط عدد الأهداف المسجلة في شباكه (22 هدفا) خلال المواسم الخمسة الماضية الناجحة والتي لم يشهد أي منها تلقيه أكثر من خمس هزائم.

وكما يحدث غالبا في اللحظات الصعبة ، يتدخل النجوم المخضرمين للفريق بالتعليقات التحفيزية لتعزيز تركيز الفريق من جديد.

وقال المدافع ليوناردو بونوتشي عبر حسابه بموقع "إنستجرام"، "الحماس والمحاولات والكثافة : (فيورنتينا) امتلك تلك الأشياء ، ولم نقدمها نحن. لا داعي للأعذار أو الحديث. هذا هو الطريق الوحيد لتحقيق أهدافنا."

واعترف المدافع الآخر جيورجيو كيليني بأن يوفنتوس لا يزال بعيدا عن مستواه ، وأضاف لاعب قلب الدفاع "نحتاج المزيد والمزيد من العمل. دائما ما كان ذلك هو سر نجاحنا. الحقيقة أننا لا يزال أمامنا المزيد من العمل، ونحتاج إلى استعادة التوازن."

وتابع "خسرنا أصعب أربع مباريات خارج ملعبنا (أمام إنتر ميلان وميلان وجنوه وفيورنتينا) هذا الموسم، وهذا يتطلب منا التفكير. الآن فزنا بالكثير ولكننا خسرنا مباريات أيضا وهذا أمر لم نعتد عليه في يوفنتوس."

كذلك أدلى لاعب خط الوسط كلاوديو ماركيزيو، الذي أكمل عامه الـ31 أمس الخميس ، بتصريحات مشابهة ، حيث قال "نعلم أن لدينا قائمة جيدة للغاية... ولكن الموهبة وحدها لا تصل بك إلى شيء."

وتجدر الإشارة إلى أن يوفنتوس لا يعاني على ملعبه ، حيث حقق الفوز في آخر 26 مباراة بالدوري على أرضه، ومع ذلك ربما لا تكون المواجهة المقبلة سهلة خاصة بعد الفوز الذي حققه لاتسيو على جنوه 4 / 2 ضمن منافسات كأس إيطاليا.

ويتطلع فيورنتينا إلى الاستفادة من الدفعة المعنوية التي اكتسبها بالفوز على يوفنتوس ، عندما يفتتح منافسات المرحلة الحادية والعشرين غدا السبت بلقاء مضيفه كييفو ، قبل أن يحل نابولي ، صاحب المركز الثالث ، ضيفا على ميلان ، صاحب المركز الخامس ، في المباراة الأخرى المقررة غدا.

وتستأنف مباريات المرحلة مساء الأحد بلقاء روما مع كالياري وباليرمو مع إنتر ميلان وبولونيا مع تورينو وإمبولي مع أودينيزي وجنوه مع كروتوني وبيسكارا مع ساسولو وأتلانتا مع سامبدوريا.

 



مباريات

الترتيب

H