لاتسيو يعتذر بعد تصريحات لاعبه لوليتش "المشينة" ضد مدافع روما

ميلانو - تقدم لاتسيو بالاعتذار بعدما أطلق لاعبه سيناد لوليتش تعليقات قال فيها إن أنطونيو روديجير مدافع غريمه روما المنتمي لدوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم كان يبيع جوارب وأحزمة منذ عامين.

واعتبرت وسائل إعلام إيطالية ومنها صحيفة "لاجازيتا ديلو سبورت" أن تعليقات لوليتش مشينة وعنصرية ضد اللاعب الألماني أسود البشرة والذي كان يعمل كبائع متجول.

وقال أرتورو دياكونالي المتحدث باسم لاتسيو عقب الخسارة 2-صفر أمام روما في قمة متوترة أمس الأحد: "أتقدم بالاعتذار باسم النادي وبالنيابة عن سيناد لوليتش".

وأضاف: "خرجت تعليقاته في خضم اللحظة عقب خسارة القمة. تعليقات لوليتش في المقام الأول جاءت بناء على تعليقات سابقة من روديجير".

وتابع: "أهم شيء هو إدراك الخطأ. نريد أن تقام المنافسات في أجواء نظيفة وهذا أسلوب لاتسيو".

وكان لوليتش أبلغ محطة "ميدياسيت بريميوم" التلفزيونية: "روديجير كان يستفزنا من قبل حتى اللقاء. منذ عامين كان يبيع الجوارب والأحزمة في شتوتجارت".

وأضاف: "الآن يتصرف وكأنه أسطورة. هذا ليس خطأ اللاعب بل خطأ من حوله الذين لم يعلمونه أي سلوكيات".

وأثناء خروج لوليتش من الملعب تعرض لسؤال إذا كانت تعليقاته عنصرية وأجاب "أصحاب البشرة البيضاء يبيعون الجوارب أيضا".

ولم يعلق روما وروديجير - المولود في برلين لأب ألماني وأم سيراليونية - على الأمر.

وبدأ روديجير (23 عاما) مشواره الاحترافي في شتوتجارت في 2012 قبل أن ينتقل إلى روما العام الماضي.

 



مباريات

الترتيب