نابولي يصارع يوفنتوس المتصدر في قمة جديدة بالكالتشيو

روما - يتطلع نابولي لتشديد الخناق على يوفنتوس في صراعهما على صدارة الدوري الإيطالي لكرة القدم، وذلك حينما يحل ضيفا عليه في قمة مباريات المرحلة الحادية عشر للمسابقة غدا السبت.

ويحتل نابولي المركز الثالث في ترتيب البطولة برصيد 20 نقطة، بفارق أربع نقاط خلف يوفنتوس (المتصدر) بعد مرور عشر مراحل من عمر المسابقة.

ويبدو روما، صاحب المركز الثاني برصيد 22 نقطة، مهتما بالمواجهة الكلاسيكية التي ستقام بمدينة تورينو، قبل أن يخرج لملاقاة مضيفه إمبولي (المتعثر) بعد غد الأحد.

وفي ظل استمرار غياب البولندي المصاب أركاديوز ميليك بالإضافة إلى مانولو جابياديني، الذي ينفذ عقوبة الإيقاف للمباراة الثانية، فإن الفرصة تبدو مواتية أمام درايس ميرتينز لقيادة هجوم نابولي مجددا، عقب نجاحه في هز الشباك خلال فوز الفريق 2 / صفر على ضيفه إمبولي في المرحلة الماضية أول أمس الأربعاء.

واحتفل اللاعب الدولي البلجيكي أول أمس بخوضه اللقاء رقم 150 في مسيرته مع نابولي، فيما لعب بيبي رينا حارس مرمى الفريق مباراته المئة.

ويعيش المهاجم البوسني العملاق إيدين جيكو أفضل فتراته مع روما حاليا، عقب تسجيله هدفين خلال فوز فريقه 3 / 1 على مضيفه ساسولو في المرحلة الماضية، ليعزز صدارته لترتيب هدافي البطولة برصيد عشرة أهداف.

وصرح جيكو عقب مباراة ساسولو "أشعر بأنني في حالة جيدة وأقوم بتسجيل الأهداف مع الفريق حاليا".

وتلقت جماهير روما ضربة موجعة بعدما علمت أمس الخميس بخضوع الجناح أليساندرو فلورينزي لجراحة، إثر إصابته بتمزق في أربطة الركبة خلال المواجهة أمام ساسولو.

واغتنم الكرواتي ماريو ماندزوكيتش مهاجم يوفنتوس فرصة غياب زميله الأرجنتيني باولو ديبالا، الذي أصيب بشد عضلي سيبعده عن الملاعب حتى مطلع الشهر القادم، وذلك عقب افتتاحه التسجيل خلال فوز الفريق الملقب بـ(السيدة العجوز) 4 / 1 على ضيفه سامبدوريا أول أمس، فيما شهدت المباراة عودة لاعب وسط الملعب كلاوديو ماركيزيو، الذي تعافى من الإصابة مؤخرا.

ويخوض ميلان، الذي يحتل المركز الرابع برصيد 19 نقطة، مواجهتين سهلتين نسبيا في المرحلتين القادمتين، حيث يستضيف بيسكارا، صاحب المركز السابع عشر (الرابع من القاع) بعد غد، قبل أن يخرج لملاقاة مضيفه باليرمو، القابع في المركز قبل الأخير مطلع الأسبوع التالي.

ولم يهنأ ميلان بفوزه الثمين 1 / صفر على ضيفه يوفنتوس يوم السبت الماضي، بعدما تلقى خسارة موجعة صفر / 3 أمام مضيفه جنوى في المرحلة الماضية.

ويلاقي إنتر، صاحب المركز العاشر برصيد 14 نقطة، مضيفه سامبدوريا، الذي يحتل المركز السادس عشر برصيد 11 نقطة، بعد غد.

ووضع إنتر حدا لنتائجه المهتزة في البطولة، بعدما تغلب 2 / 1 على ضيفه تورينو أول أمس، ليعيد الهدوء نسبيا إلى جدران ملعب جوتسيبي مياتزا بعد خسارته في مبارياته الثلاث الماضية في البطولة.

ويلتقي أتالانتا مع ضيفه جنوه، وكروتوني مع كييفو، ولاتسيو مع ساسولو بعد غد أيضا.

وتفتتح مباريات المرحلة بلقاء بولونيا مع ضيفه فيورنتينا غدا السبت، فيما تجري مباراتا أودينيزي مع تورينو، وكالياري مع باليرمو في ختام المرحلة يوم الاثنين المقبل.

 



مباريات

الترتيب

H