ميهايلوفيتش يهدد لاعبي ميلان بسبب تساهلهم أمام جنوى

ميلانو - شعر سينيشا ميهايلوفيتش مدرب ميلان بغضب بالغ واتهم بعض لاعبيه بالتساهل قرب نهاية المباراة التي فاز فيها الفريق 2-1 على جنوى في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم الأحد.

وقال ميهايلوفيتش لمحطة ميدياست التلفزيونية: "إذا لم يستمر اللاعب في الركض حتى الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدل الضائع فلن أدفع به في أرض الملعب مرة أخرى. لست بحاجة لتقديم أسماء. إنهم يعلمون لمن أشير".

لكن المدرب الصربي رفض التعليق على تكهنات بأنه يشير إلى المهاجم ماريو بالوتيلي.

وقال ميهايلوفيتش: "لم أقل إنه هو. أنا أتحدث عن اثنين أو ثلاثة لاعبين وهم يعرفون أنفسهم. هذا يكفي. دعنا ننتقل لسؤال آخر".

وبدا ميلان صاحب المركز السادس في طريقه لفوز سهل حتى قلص أليسيو تشيرشي الفارق لجنوى في الوقت المحتسب بدل الضائع لكن فريق ميهايلوفيتش تماسك حتى النهاية.

وقال ميهايلوفيتش: "كان يجب علينا تسجيل الهدف الثالث مع الفرص التي أتيحت لنا لكن اهتزت شباكنا وجازفنا بإهدار الفوز".

ويبدو بالوتيلي بعيدا عن لياقته بعد الغياب لثلاثة أشهر بسبب اصابة في الفخذ وبدا أنه يعاني من اصابة مع خروجه من أرض الملعب قبل دقيقتين من النهاية.

لكن المدرب الصربي قال في المؤتمر الصحفي بعد اللقاء إن الإصابة ليست خطيرة.

وأضاف ميهايلوفيتش "تلقى بالوتيلي ضربة وتأثر بها قليلا لكنها مجرد ضربة".

 



مباريات

الترتيب