هزيمة انتر تشعل الصراع بعد فوز فيورنتينا ونابولي ويوفنتوس وروما

روما - اشتد الصراع في المراكز الأولى بالدوري الإيطالي لكرة القدم بعد فوز كل من فيورنتينا ونابولي ويوفنتوس وروما وسقوط انتر ميلان المتصدر في فخ الهزيمة اليوم الأحد في المرحلة السابعة عشر من المسابقة كما استعاد ميلان اتزانه وعاد لدائرة المنافسة على الدخول في مراكز المقدمة.

ووجه لاتسيو صفعة قوية إلى مضيفه انتر ميلان وتغلب عليه 2 / 1 في عقر داره ليحرمه من تعزيز موقعه في صدارة جدول المسابقة قبل بدء العطلة الشتوية.

وفاز فيورنتينا على ضيفه كييفو /2صفر ونابولي على مضيفه أتالانتا /3 1 ويوفنتوس على مضيفه كاربي 3 / 2 وروما على ضيفه جنوه 2 /صفر وميلان على مضيفه فروسينوني 4 / 2 وسامبدوريا على باليرمو 2 / صفر وأودينيزي على مضيفه تورينو 1 / صفر وتعادل فيرونا مع ساسولو 1 / 1 .

ويتصدر انتر ميلان جدول المسابقة برصيد 36 نقطة ويأتي فيورنتينا في المركز الثاني برصيد 35 نقطة بفارق الأهداف فقط أمام نابولي صاحب المركز الثالث ثم يوفنتوس في المركز الرابع برصيد 33 نقطة ثم روما في المركز الخامس برصيد 32 نقطة فيما تقدم ميلان للمركز السادس برصيد 28 نقطة.

على استاد "جوزيبي ميازا" في مدينة ميلانو ، استعاد لاتسيو نغمة الانتصارات وتغلب على مضيفه انتر ميلان 2 / 1 ليرفع لاتسيو رصيده إلى 23 نقطة ويقفز للمركز العاشر بعدما حقق اليوم الفوز الأول له في آخر ثماني مباريات خاضها في المسابقة.

وأنهى لاتتسيو الشوط الأول لصالحه بهدف سجله أنطونيو كاندريفا في الدقيقة السادسة.

وفي الشوط الثاني ، تعادل ماورو إيكاردي لانتر في الدقيقة 62 قبل أن يحرز كاندريفا هدف الفوز في الدقيقة 88 من متابعة جيدة بعد إهدار ضربة جزاء للفريق.

وأنهى كل من الفريقين المباراة بعشرة لاعبين فقط حيث طرد الحكم كلا من فيليبي ميلو لاعب انتر وسيرجي ميلينكوفيتش لاعب لاتسيو في الوقت بدل الضائع للمباراة.

وعلى ملعب فيورنتينا ، سجل نيكولا كالينيتش وجوسيب إيلشيش هدفي الفوز لأصحاب الأرض في الدقيقتين 21 و33 ليتجمد رصيد كييفو عند 22 نقطة في المركز الحادي عشر.

وافتتح كالينيتش التسجيل بتسديدة زاحفة مرت من أسفل ألبانو بيتزاري حارس مرمى كييفو كما فشل الحارس في التصدي للتسديدة التي جاء منها الهدف الثاني.

ورفع كالينيتش رصيده إلى 11 هدفا بفارق خمسة أهداف عن جونزالو هيجوين متصدر قائمة هدافي البطولة حتى الآن في الموسم الحالي.

ونجح نابولي بعشرة لاعبين في الفوز على مضيفه أتالانتا 3 / 1 ليتجمد رصيد أتالانتا عند 24 نقطة في المركز التاسع.

وتقدم السلوفاكي مارك هامشيك بهدف لنابولي من ضربة جزاء في الدقيقة 53 اثر لمسة يد على مارتن دي رون وأضاف المهاجم الأرجنتيني جونزالو هيجوين الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 63 و86 وسجل أليخاندرو جوميز الهدف الوحيد لأتالانتا بتسديدة زاحفة في الدقيقة 55 .

ولعب نابولي بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 75 بعد طرد جورجينيو فريلو لنيله الإنذار الثاني. وأهدر هامشيك ركلة جزاء لنابولي في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للمباراة وذلك بعد طرد جابرييل باليتا لاعب أتالانتا.

وعزز هيجوين موقعه في صدارة قائمة هدافي المسابقة هذا الموسم برصيد 16 هدفا.

 



مباريات

الترتيب