ميلان يعود لنغمة الانتصارات برباعية في سامبدوريا

تورينو - استعاد ميلان نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المرحلتين الماضيتين بالدوري الإيطالي لكرة القدم، وذلك عقب فوزه الثمين 4 / 1 على ضيفه سامبدوريا في المرحلة الرابعة عشر للمسابقة التي شهدت أيضا فوز تورينو على ضيفه بولونيا 2 / صفر اليوم السبت.

ورفع ميلان رصيده بهذا الفوز إلى 23 نقطة، ليرتقي إلى المركز الخامس مؤقتا لحين انتهاء باقي مباريات المرحلة، بينما تجمد رصيد سامبدوريا عند 16 نقطة في المركز الثاني عشر مؤقتا.

وافتتح جياكومو بونافنتورا التسجيل لمصلحة ميلان في الدقيقة 17 من متابعة لتمريرة زميله مباي نيانج العرضية.

وأضاف نيانج الهدف الثاني لميلان في الدقيقة 38 من ركلة جزاء، عقب تعرض بونافنتورا للإعاقة داخل منطقة الجزاء من قبل ماتياس سيلفستري مدافع سامبدوريا.

وواصل ميلان فرض هيمنته على مجريات اللقاء في الشوط الثاني، حيث أضاف نيانج الهدف الثالث للفريق اللومباردي وهدفه الشخصي الثاني في الدقيقة 50، عبر تسديدة من داخل المنطقة، مستغلا هفوة قاتلة من ايميليانو فيفيانو حارس مرمى سامبدوريا.

وأضاف لويز أدريانو الهدف الرابع لميلان في الدقيقة 79، من متابعة لتمريرة عرضية من الناحية اليمنى عن طريق زميله اليسيو تشيرشي.

وسجل إيدير مارتينز هدف حفظ ماء الوجه لسامبدوريا من ركلة جزاء قبل النهاية بدقيقتين.

ويأتي هذا الفوز ليشكل دفعة قوية لميلان للدخول نحو مراكز المقدمة في البطولة بعدما تعرض لانتكاسة في المرحلتين الماضيتين بتعادله مع أتالانتا ثم خسارته أمام يوفنتوس.

في المقابل، واصل سامبدوريا بتلك الخسارة نتائجه المهتزة في البطولة خلال الآونة الأخيرة، بعدما تلقى خسارته السادسة هذا الموسم والثالثة على التوالي، علما بأنه اكتفى بالحصول على نقطتين فقط خلال لقاءاته الخمسة الأخيرة في البطولة.

من جانبه، حافظ تورينو على صحوته في المسابقة، بعدما حقق انتصاره الثاني على التوالي في المسابقة إثر فوزه 2 / صفر على ضيفه بولونيا في وقت سابق.

ورفع تورينو رصيده إلى 21 نقطة، ليحتل المركز الثامن مؤقتا، فيما تجمد رصيد بولونيا عند 13 نقطة ليظل في المركز السابع عشر (الرابع من القاع) مؤقتا.

وانتظر تورينو حتى الدقيقة 75، ليسجل لاعبه أندريا بيلوتي الهدف الأول، قبل أن يضيف زميله جوسيبي فيفيس الهدف الثاني في الدقيقة الأخيرة.

 



مباريات

الترتيب